العنف في جنوب السودان: المتمردون يهاجمون مدينة بور الاستراتيجية

Image caption جيش جنوب السودان يقول إن القتال مع المتمردين "كبير".

هاجمت القوات المناوئة لحكومة جنوب السودان مدينة بور الاستراتيجية، عاصمة ولاية جونغلي.

وقال متحدث باسم الأمم المتحدة إن القتال بدأ فجر الثلاثاء قرب معسكر المنظمة الدولية.

وتسيطر قوات المتمردين الآن على مفترق طرق مهم بالقرب من قاعدة الأمم المتحدة.

وأكد المتحدث باسم جيش جنوب السودان خوض "قتال كبير".

وقال المتحدث إن المهاجمين كانوا خليطا من المتمردين، ومليشيات عرقية تعرف باسم الجيش الأبيض.

ومن المقرر أن تنتهي اليوم المهلة التي حددها بعض الزعماء الإفارقة في المنطقة للرئيس سيلفا كير ميارديت لبدء الحوار مع ريك مشار الذي يتهمه ميارديت بتدبير محاولة الانقلاب التي أشعلت المعارك.

لكن المحللين يقولون إنه ليس هناك فرصة للوفاء بذلك.

وقال الاتحاد الإفريقي إنه سيفرض "عقوبات محددة" على مرتكبي العنف في الحرب في جنوب السودان التي اندلعت قبل أسبوعين، وقسمت البلاد، ويخشى أن تكون قد أدت إلى موت الآلاف.

وقال مجلس السلم والأمن في الاتحاد الإفريقي في بيان إنه "سيتخذ الإجراءات المناسبة، ومن بينها عقوبات محددة، ضد جميع من يدعو إلى العنف، بين الأعراق المختلفة".

المزيد حول هذه القصة