عشرات الآلاف من النازحين في جنوب السودان "في حاجة ملحة للمساعدة"

Image caption يقول رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود إنه لا تتوافر مياه صالحة للشرب للنازحين

أعلنت هيئات إغاثة أن عشرات الآلاف من المواطنين، الذين أجبروا على النزوح من منازلهم بسبب القتال الدائر حاليا في جنوب السودان، في حاجة ملحة لمن يقدم لهم يد العون.

وهرب نحو 75 ألف شخص إلى مخيم على ضفاف النيل عبروا إليه على متن قوارب هربا من القتال الدائر في مدينة بور بين قوات الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه السابق رياك مشار.

ويقول رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود إنه لا تتوافر مياه صالحة للشرب للنازحين.

ولا يزال القتال دائرا في جنوب السودان على الرغم من أن طرفي النزاع يستعدان لمحادثات سلام في إثيوبيا.

وكانت رئيسة بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في جنوب السودان، هيلدا جونسون، قد دعت إلى وقف القتال.

وقد وافقت الحكومة والمتمردون على إرسال مبعوثين لمحادثات السلام.

لكن لم يوافق أي من الطرفين على وقف الأعمال القتالية.

ويتوقع المراقبون أن تكون المحادثات شاقة، حيث يترتب على كلا الطرفين الموافقة على آلية لمراقبة وقف إطلاق النار.

وتتزعم قادة دول شرق إفريقيا جهود الوساطة.

وهدد رئيس أوغندا الإثنين المتمردين بعمل عسكري إذا لم يتم الاتفاق على وقف لإطلاق النار.

المزيد حول هذه القصة