اصابة ضابط مخابرات يمني بجروح في تفجير بعدن

Image caption التفجير الاخير هو الثاني من نوعه في عدن في غضون اسبوع

أصيب ضابط مخابرات يمني بجروح خطيرة جراء انفجار عبوة زرعت في سيارته يوم الثلاثاء في عدن، حسبما نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر امني يمني.

وهذا هو ثاني هجوم من نوعه يستهدف عنصرا في المخابرات في عدن في اسبوع واحد، إذ كان العقيد مروان المقبلي قد اغتيل الخميس الماضي على ايدي من يعتقد انهم من عناصر "القاعدة."

ونقلت الوكالة الفرنسية عن مسؤول امني يمني قوله إن "العقيد صالح القاضي اصيب بجروح خطيرة في انفجار عبوة زرعت في سيارته، وتم نقله الى المستشفى."

ووقع الحادث في حي كريتر بعدن.

وقال المصدر إن الشرطة لم تتأكد بعد من ان "القاعدة" هي الجهة المسؤولة عن الهجوم الذي استهدف العقيد القاضي.

وكان تنظيم "القاعدة في جزيرة العربية" قد استغل ضعف الحكومة المركزية خلال احداث الانتفاضة التي شهدها اليمن عام 2011 ليستولي على مساحات كبيرة جنوبي اليمن.

ولكن عملية عسكرية قادها الجيش اليمني عام 2012، علاوة على الضربات الجوية الامريكية، اضعفت قبضة التنظيم على الاراضي التي استولى عليها.

المزيد حول هذه القصة