الأزمة في مصر: الحكم بسجن 63 من أنصار الإخوان في مصر ثلاث سنوات

Image caption لا يزال أنصار الإخوان يخرجون في مظاهرات في أنحاء مختلفة من مصر.

قضت محكمة مصرية بسجن 63 من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين ثلاث سنوات لكل منهم بعد إدانتهم بتهم من بينها إثارة الشغب، والبلطجة، وامتلاك أسلحة بدون ترخيص، بحسب ما صرح به مصدر قضائي.

وهذا هو أكبر عدد من مؤيدي الإخوان الذين يصدر عليهم حكم في قضية واحدة، منذ بدء السلطات في ملاحقة الجماعة وأنصارها، عقب الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي في يوليو/تموز.

وسمح القاضي لهم بدفع كفالة مقدارها 5000 جنيه مصري لتفادي السجن خلال فترة استئناف الحكم.

وتضمن الحكم أيضا غرامة قدرها 50.000 جنية لكل شخص.

"الانتماء لعصابة إرهابية"

وفي قضية أخرى حكم على 24 شخصا آخر من أنصار الإخوان بالسجن ثلاث سنوات، مع الشغل، لمشاركتهم في اشتباكات في الفترة نفسها في أجزاء مختلفة من العاصمة المصرية.

وتضمنت التهم التي أدينوا بها إثارة الشغب، والتجمع المخالف للقانون، ومهاجمة الشرطة، والانتماء إلى عصابة إرهابية مسلحة.

وتتهم الحكومة جماعة الإخوان المسلمين باللجوء إلى العنف بعد عزل الجيش لمرسي، في أعقاب احتجاجات حاشدة ضده.

وتقول الجماعة إنها ملتزمة بالاحتجاج السلمي.

المزيد حول هذه القصة