إسرائيل تطرح مناقصة لبناء 1400 وحدة استيطانية جديدة

مستوطنات فلسطينية
Image caption أعلن الجانب الفلسطيني أن أي توسع استيطاني سيؤدي إلى فشل المفاوضات

أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن طرح مناقصات لبناء 1401 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

ويشمل العطاء الجديد بناء 801 منزل في الضفة، و600 في القدس الشرقية.

كما أعادت وزارة الإسكان الإسرائيلية طرح عطاءات لبناء 582 وحدة سكنية في القدس الشرقية كانت لم تتلق عروضًا عند طرحها أول مرة.

وذكر ليور أميهاي، المتحدث باسم منظمة "السلام الآن" لمراقبة بناء المستوطنات، لوكالة أسوشيتيد برس إنه سيتم بناء هذه الوحدات "في المستوطنات الموجودة بالفعل، مثل إفرات وآريل في الضفة الغربية، ورامات شلومو وراموت وبسغات زئيف في القدس الشرقية".

ويأتي هذا الإعلان عقب زيارة وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، للمنطقة لدفع محادثات السلام بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، والتي بدأت في يوليو/تموز الماضي بعد توقف دام ثلاث سنوات.

وتعتبر قضية بناء المستوطنات في الأراضي المحتلة أحد أهم النقاط في المفاوضات الفلسطينية-الإسرائيلية، حيث تسبب الخلاف حولها في فشل مفاوضات السلام عام 2010.

وكان الجانب الفلسطيني قد أعلن أن أي توسع استيطاني سوف يؤدي إلى فشل المفاوضات الجارية.

وجاءت زيارة كيري وسط أجواء مشحونة، حيث تبادل الطرفان الاتهامات بعدم الجدية لبناء سلام حقيقي بعد عقود من الصراع، وهو ما قد يعرقل التوصل إلى اتفاقٍ بحلول أبريل/نيسان المقبل كما هو مقرر.

وكانت إسرائيل قد أعلنت في ديسمبر/كانون الأول الماضي عن نيتها بناء أكثر من ألف وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية.

وقال المفاوض الفلسطيني صائب عريقات إن مواصلة الاستيطان "سيدمر عملية السلام".

المزيد حول هذه القصة