الصراع في سوريا: "مقتل قرابة 500" في القتال بين فصائل المعارضة المسلحة

Image caption التقارير تقول إن من بين 85 مدنيا.

قال نشطاء سوريون إن 482 شخصاعلى الأقل قتلوا في صدامات مسلحة بين جماعات معارضة مسلحة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" المرتبط بتنظيم القاعدة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره لندن، إن القتلى هم 85 مدنيا و240 مسلحا معارضا و157 من أعضاء "داعش."

وقال المرصد إن مسلحي "داعش" قتلوا 42 سجينا في حلب بينما اٌعدم 47 عضوا من الجماعة الجهادية علي يد مسلحين معارضين آخرين.

واشتد القتال الأسبوع الماضي في أربع محافظات في مناطق تقع تحت سيطرة جماعات المعارضة المسلحة شمالي سوريا.

وأدت الهجمات من جانب "داعش" على جماعات المعارضة المسلحة الأخرى وانتهاكاتها بحق مدنيين معارضين لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد إلى نشوب مواجهات متكررة مع فصائل أخرى خلال الشهور الأخيرة.

وتضم "داعش" عددا كبيرا من المقاتلين الأجانب.

ضربات منسقة

ونشبت موجة الصدامات الأخيرة يوم الجمعة الماضي عندما شنت جماعات مسلحة بقيادة الجبهة الإسلامية، وهي ائتلاف حديث التشكيل يضم جماعات إسلامية مسلحة، ما بدا أنه سلسلة ضربات منسقة ضد مسلحي "داعش".

وقد استولت ألوية إسلامية على مقر "داعش" في مدينة حلب، شمال البلاد، يوم الأربعاء الماضي. وفي مستشفى الأطفال السابق عثروا على جثث عدد من الرجال الذي تم أعدامهم.

وقالت تقارير إن جماعات مسلحة حققت تقدما الجمعة في مواجهة مسلحي "داعش" في محافظتي حلب وإدلب حيث يتسم وجود "داعش" بالضعف النسبي.

غير أن القتال يتصاعد في معقل "داعش" في الرقة، التي سيطر الجهاديون على أجزاء كبيرة منها لشهور عدة.

المزيد حول هذه القصة