الجيش اللبناني يعلن اعتقال جمال دفتردار "القيادي البارز" في كتائب عبدالله عزام

Lebanese army captures senior operative with al qaeda linked groupe مصدر الصورة AP
Image caption الجيش يقول إن تحقيقاته في هجوم سابق على قواته قادت لاعتقال دفتردار.

أعلن الجيش اللبناني اعتقال شخص وصفه بأنه أحد أبرز العناصر الفعالة في كتائب عبدالله عزام المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقال الجيش في بيان رسمي إن مخابراته تمكنت من القبض على جمال دفتردار في قرية بالبقاع الغربي بالقرب من الحدود السورية.

كما لقي شخص آخر مصرعه أثناء محاولة الإعتداء على القوات المهاجمة مستخدما قنبلة يدوية.

وجاءت العملية بعد يوم واحد من تهديد كتائب عبدالله عزام باستهداف إيران وحزب الله انتقاما لوفاة قائدها ماجد الماجد، والذي اعتقله الجيش اللبناني الشهر الماضي، وأعلن عن وفاته لاحقا في مستشفى عسكري في بيروت.

واتهمت السلطات اللبنانية زعيم الماجد بالضلوع في هجوم استهدف السفارة الإيرانية في بيروت نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ما أدى لمقتل 25 شخصا.

منظمة إرهابية

وأشار الجيش إلى أن دفتردار ضالع في الهجوم الذي استهدف حاجزا أمنيا للجيش في صيدا، جنوب لبنان، في 15 ديسمبر/ كانون أول الماضي. وقال إن التحقيقات قادت المخابرات العسكرية إلى تحديد مكانه واعتقاله.

وكان هجومان متزامنان أحدهما بسيارة مفخخة استهدفا نقطتي تفتيش للجيش في صيدا، ما أدى لمقتل ضابط.

ودفتردار لبناني من مواليد طرابلس التي تسكنها غالبية سنية في شمال لبنان، والتي شهدت قتالا طائفيا على خلفية الحرب الأهلية الدائرة في سوريا المجاورة.

وتتهمه السلطات القضائية اللبنانية بالانتماء إلى عصابة تهدف لارتكاب جرائم ضد المواطنين وتقويض سلطة الدولة، كما أنه متهم أيضا بامتلاك أسلحة ونقل مواد متفجرة لاستخدامها في تنفيذ هجمات إرهابية، وذلك وفقا لعريضة الإتهام التي صدرت بحقه في مايو / أيار 2008.

ودفتردار هو من بين عشرات صدرت بحقهم مذكرة اعتقال في أعقاب المعركة التي شهدتها البلاد عام 2007 بين أنصار جماعة فتح الإسلام المتشددة والجيش اللبناني في منطقة نهر البارد في شمال البلاد.

المزيد حول هذه القصة