مقتل 13 شخصا في عدد من حوادث العنف في العراق

Image caption يتزامن العنف والاشتباكات مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية التي من المقرر أن تجري في 30 أبريل/نيسان القادم.

قتل 13 مدنيا واصيب نحو 26 آخرين في عدد من حوادث العنف في كل من محافظتي ديالى وبغداد وصلاح الدين في العراق السبت.

أذ افادت الشرطة العراقية بمقتل ستة مدنيين بينهم امرأة وطفل واصابة شخصين آخرين بسقوط خمس قذائف هاون على قرية تقطنها أغلبية شيعية الى الشرق من مدينة بعقوبة الواقعة على بعد نحو 65 كيلومترا شمال شرق العاصمة العراقية.

واوضح مصدر أمني بأن القذائف وقعت على منازل في قرية جيزاني الملا جواد شرق بعقوبة فجر السبت وأن القتلى ينتمون الى احدى عوائل القرية.

وأفادت مصادر أمنية وطبية في العاصمة العراقية صباح السبت بمقتل ثلاثة مدنيين وإصابة 12 آخرين بانفجار سيارة مفخخة في شارع العمل الشعبي في منطقة العامرية غربي بغداد.

كما قتل مدنيان وأصيب خمسة آخرون بانفجار عبوة ناسفة في شارع تجاري في منطقة السيدية في الجنوب الغربي للعاصمة.

وفي مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين أفادت مصادر أمنية "أن مسلحين مجهولين قاموا فجر السبت بتفخيخ وتفجير جسر سرحة الواقع بين ناحية سليمان بك وسلسلة جبال حمرين شرق تكريت، ما أدى إلى قطع الطريق الذي يربط العاصمة بغداد بكركوك ".

كما قتل شرطيين وإصيب ثلاثة آخرين مثلهم أثناء تفكيكهم لعبوة ناسفة في قضاء بلد جنوب المحافظة بعد ظهر السبت.

ويتزامن العنف والاشتباكات مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية التي من المقرر أن تجري في 30 أبريل/نيسان القادم.

ومنذ العام الماضي، يشهد العراق موجة قياسية من أعمال عنف يغلب عليها طابع طائفي.

ولم تشهد البلاد مثل هذا المستوى منذ بلغ العنف الطائفي ذروته بين عامي 2006 و2007.

فقد حصدت أعمال العنف أرواح 7818 مدنيا و1050 فردا من قوات الأمن في عام 2013، بحسب إحصاءات الأمم المتحدة.

وفي شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي فقط، قتل 759 شخصا على الأقل.

المزيد حول هذه القصة