مصر: تأجيل محاكمة مبارك ونجليه إلى الاثنين

مصدر الصورة AFP
Image caption يحاكم مبارك ونجلاه بتهم تشمل الفساد.

أجلت محكمة مصرية جلسات إعادة محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك ، ونجليه علاء وجمال، وعدد من المسؤولين في عهده إلى جلسة غدا - الاثنين - لمواصلة الاستماع إلى شهود قضية قتل المتظاهرين.

ومن بين المتهمين في تلك القضية وزير الداخلية السابق حبيب العادلي و ستة من كبار مساعديه، ورجل الأعمال الهارب حسين سالم .

ومن المقرر أن تستمع هيئة محكمة جنايات القاهرة في جلسة سرية إلى شهادة أيمن فهيم قائد الحرس الجمهوري في عهد مبارك ومحمد كمال الدالي مدير أمن الجيزة الحالي الذي كان يشغل منصب مدير مباحث الجيزة خلال أحداث ثورة 25 يناير عام 2011 التي أطاحت بنظام حسني مبارك.

370 سؤالا

كانت المحكمة قد استمعت خلال جلسة الأحد إلى شهادة خالد ثروت رئيس قطاع الأمن الوطني، بشأن معلوماته حول وقائع قتل المتظاهرين خلال أحداث ثورة يناير حيث أجاب ثروت على أكثر من 370 سؤالا من المحكمة ودفاع المتهمين والمدعين بالحقوق المدنية عن أسر الضحايا.

كان مبارك تعرض إلى ارتفاع في ضغط الدم أثناء انعقاد جلسة أمس، حيث سمحت المحكمة للأطباء بتوقيع الكشف عليه وعلاجه.

وكانت المحكمة قد أقرت مبدأ سرية الجلسات أثناء مناقشة الشهود الذي طلبت حضورهم لسماع شهادتهم ومناقشتهم، حفاظا على "الأمن القومي" للبلاد.

وجعلت المحكمة الحضور بتلك الجلسات مقصورا على المتهمين ودفاعهم والمدعين بالحق المدني المصرح لهم سابقا بالحضور.

المزيد حول هذه القصة