اليمن: اغتيال مسؤول في مخابرات الأمن السياسي بصنعاء

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أفادت مصادر أمنية وأخرى بوزارة النفط اليمنية لبي بي سي بانفجارعبوة ناسفة استهدفت عقيدا في جهاز مخابرات الأمن السياسي أثناء وجوده في سيارته خلف مبنى وزارة النفط بالعاصمة صنعاء.

وأكدت المصادر أن الانفجار استهدف سيارة الضابط محمد فاضل الذي قتل في الانفجار كما أصيب مرافق له وأحد المارة.

واستبعد مسؤول بوزارة النفط أن يكون الانفجار استهدف الوزارة رغم أنه وقع خلف المبنى مباشرة.

الحوثيون

وفي أرحب شمال العاصمة صنعاء بدأت لجنة رئاسية اليوم بتنفيذ بنود اتفاق وقف اطلاق النار بين ميليشيات الحوثيين والقبائل.

وأفاد مصدر في اللجنة الرئاسية لبي بي سي ببدء انتشار قوات الجيش على الطريق العام بدلا عن مسلحي الطرفين.

إلا أن المصدر أفاد بأن مسلحي الطرفين لا زالوا موجودين في المرتفعات الجبلية، وسيتم انسحابهم منها بشكل متزامن يوم غد الاثنين.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption قال المصدر إن الحوثيين رضخوا للاتفاق وقبلوا بالانسحاب بعد تكبدهم خسائر كبيرة. (صورة رويترز)

وقال المصدر إن الحوثيين رضخوا للاتفاق وقبلوا بالانسحاب بعد تكبدهم خسائر كبيرة في صفوف مقاتليهم خلال مواجهات الايام القليلة الماضية.

وأكد المصدر أن تحذيرا شديد اللهجة وجهه الرئيس عبدربه منصور هادي لزعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي هددهم فيه بتدخل الجيش لوقف زحفهم المسلح في مناطق قبائل حاشد وأرحب شمالي البلاد، لكن الحوثيين ينفنون تلك الانباء ويقولون إنهم لا ينوون شن مزيد من الهجمات في تلك المناطق.

وفي شأن يمني آخر أفاد مسؤول في السلطة المحلية بمحافظة الضالع جنوبي اليمن لبي بي سي أن مسلحين ينتمون لفصيل مسلح في الحراك الجنوبي أعدموا بالرصاص يوم أمس مواطنا شماليا بعد تكبيله في ميدان عام ثم رموا جثته في أحد شوارع مدينة الضالع.

المزيد حول هذه القصة