تفجير حافلة سياحية أمام منفذ طابا البري في سيناء

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل أربعة أشخاص في انفجار ضرب حافلة سياحية قرب الحدود المصرية مع إسرائيل في شبه جزيرة سيناء المصرية.

ومن بين القتلى سائحان من كوريا الجنوبية على الأقل وسائق الحافلة المصري.

كما أصيب 33 آخرون جراء الانفجار.

وأفادت الداخلية المصرية في بيان بأنه "أثناء توقف إحدى الحافلات السياحية بموقف لإنتظار الحافلات بمنفذ طابا البري بجنوب سيناء إنتظاراً للمرور إلى الجانب الآخر والتى تقل عددا من السائحين يحملون الجنسية الكورية وقع إنفجار بالجزء الأمامي من الحافله".

وقال المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية إن وحدات شرطة وإسعاف أرسلت من إيلات إلى منفذ طابا لتقديم الدعم والمساعدة.

مصدر الصورة AFP
Image caption الانفجار وقع قرب الحدود مع إسرائيل

ولم تشهد شبه جزيرة سيناء أعمالا تستهدف السائحين منذ فترة طويلة نسبيا.

وقالت قناة النيل للأخبار الحكومية المصرية إن الحافلة كانت تقل 50 سائحا كانوا في طريقهم إلى مدينة ايلات الحدودية.

ونقل الموقع عن مصادر أمنية قولها إن قوات الأمن" تعاملت مع بعض العناصر المشتبه في ضلوعها بالتفجير".

وقال أفراد من الشرطة الإسرائيلية إنهم سمعوا دوي انفجار على الجانب المصري لمعبر طابا الحدودي.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الحافلة كانت في طريقها إلى مدينة إيلات

ومن المتوقع أن يعزز هذا التفجير المخاوف من زيادة تردى السياحة في مصر خاصة بعد الاضطرابات الأمنية التي تشهدها البلاد منذ عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/ تموز الماضي.

وكان هشام زعزوع ، وزير السياحة المصري، قد قال أخيرا في تصريحات صحفية إن قطاع السياحة المصري يمر بأسوأ فترة في تاريخه الحديث.

ويشكل الدخل السياحي 11 في المئة على الأقل من موارد مصر من العملات الأجنبية.