مقتل العشرات في سلسلة تفجيرات بالعراق

مصدر الصورة Reuters
Image caption تجاوز عدد ضحايا العنف في العراق خلال شهر فبراير/ شباط 450 قتيلا

ضربت سلسلة تفجيرات بسيارات مفخخة العاصمة العراقية بغداد ومدينة الحلة، ما أسفر عن مقتل 50 شخصا وإصابة 61 آخرين، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

يأتي هذا بعد يوم من مقتل 23 شخصا في تفجيرات ضربت بغداد.

ولم تتبن أي جهة المسؤولية عن التفجيرات، لكن جماعات سنية متشددة اعتادت استهداف مثل هذه المناطق الشيعية.

وكشفت مصادر طبية في الحلة أن مستشفى المدينة استقبل 35 جثة لأشخاص قتلوا في تفجيرات بسيارات مفخخة.

وخلّفت تفجيرات في مناطق ذات غالبية شيعية بالعاصمة بغداد 14 قتيلا.

وفي إحدى الهجمات، قتل خمسة أشخاص جراء تفجير داخل محطة لحافلات النقل العام.

ووقعت كل هجمات اليوم بواسطة سيارات مفخخة متوقفة بالقرب من مناطق تجارية ومحطات للحافلات، حسبما أفادت وكالة اسوشيتد برس للأنباء.

وكانت بغداد قد شهدت ليلة دامية الاثنين، حيث قتل 23 شخصا، وأصيب العشرات بجروح في انفجار أربع سيارات مفخخة في عدة مناطق، بينها حي أور في شمال العاصمة، حيث قتل سبعة أشخاص، ومنطقة الكرادة في الوسط، حيث قتل سبعة أشخاص أيضا.

ويعيش العراق منذ أن اجتاحته في عام 2003 قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أحداث عنف يومية تشمل هجمات مسلحة وانتحارية وتفجيرات، قتل فيها عشرات الآلاف.

ومنذ بداية شباط/ فبراير الحالي، قتل أكثر من 470 شخصا في أحداث العنف في البلاد، بحسب تقديرات وكالة فرانس برس استنادا إلى مصادر أمنية وطبية، بينما قتل أكثر من 1450 شخصا في هذه الأحداث منذ بداية العام الحالي.

المزيد حول هذه القصة