الإعدام لبحريني أدين بقتل شرطي أثناء احتجاجات

Image caption المتهمون يعتزمون الطعن في الحكم.

أفادت تقارير من البحرين أن محكمة قضت بالإعدام على رجل والمؤبد على ستة آخرين بتهمة قتل شرطي العام الماضي.

وحكم على رجلين آخرين بالسجن خمسة وستة أعوام.

وقد قتل محمد عاطف في انفجار قنبلة خلال احتجاجات في بلدة السحلة في الذكرى الثانية لانتفاضة 2011 التي نظمها المعارضون وغالبيتهم شيعة.

وقتل شرطي آخر متأثرا بجراح في احتجاجات بمناسبة الذكرى الثالثة للانتفاضة في بلدة الدير.

وحكم على رجلين الأحد بالسجن 15 عاما لإدانتهما بمحاولة قتل ضباط شرطة.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن المحامي، جاسم سرحان، قوله إن المحكوم عليه بالإعدام هو ماهر الخباز، ويبلغ من العمر 29 عاما، وإنه والمتهمين معه قرروا الطعن في الحكم.

وتشهد البحرين اضطرابات متكررة منذ بدأت الاحتجاجات الذين يتهمون العائلة الحاكمة السنية في البلاد بتهميشهم.

وتقول منظمات حقوقية إن 89 شخصا قتلوا منذ قمع الحكومة للاحتجاجات لكن السلطات البحرينية تقول إن حصيلة الضحايا أقل من ذلك.

وفشلت جولات من الحوار أعلنتها السلطة، لأن المعارضة تقول إن عائلة آل خليفة غير مستعدة للوفاء بالتزاماتها بالإصلاح، بينما تتهم الحكومة المعارضة بتعطيل الحوار.

المزيد حول هذه القصة