بدء محاكمة عشرين صحفيا تابعين للجزيرة في القاهرة

تضامن مع الصحفيين المعتقلين مصدر الصورة Reuters
Image caption تضامن مع الصحفيين المعتقلين

بدأت في القاهرة محاكمة عشرين صحفيا ينتمون لشبكة الجزيرة الإخبارية بتهمة إذاعة أخبار كاذبة ومساعدة جماعة الإخوان المسلمين التي تصنفها مصر كجماعة إرهابية.

ومن بين الصحفيين أربعة أجانب، أحدهم الأسترالي بيتر غريست الذي كان مراسلا سابقا لبي بي سي.

وقالت مراسلة لبي بي سي في القاهرة إن عناصر الشرطة رفضت السماح لأهالي الصحفيين المعتقلين بالدخول لحضور أولى جلسات المحاكمة قائلة انهم لم يحصلوا على تصاريح لحضور الجلسة.

وتعقد الجسلة الأولى لمحاكمة الصحفيين في مقر معهد أمناء الشرطة في طرة.

وأشارت مراسلة البي بي سي إلى حضور شقيق بيتر غريست ووفد من السفارة الأسترالية والكندية والإتحاد الأوروبي لمتابعة مجريات جلسة المحاكمة.

وتتهم النيابة العامة في مصر 20 صحفيا، بينهم الأسترالي بيتر غريست والمصري الكندي محمد فاضل فهمي، بـ"نشر أخبار وشائعات كاذبة وصور غير حقيقية ودعم جماعة إرهابية" في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين التي تعتبرها الحكومة المصرية "تنظيما إرهابيا".

وكانت الحكومة المصرية قد تعرضت لانتقادات دولية بشأن ما اعتبرته مؤسسات صحفية وحقوقية قيودا على حرية التعبير عن الرأي واستهدافا للصحفيين.

إلا أن السلطات المصرية تقول إن القضية تتعلق بمخالفات قانونية، وإن الصحفيين كانوا يعملون دون الحصول على التصريحات اللازمة.

كما تقول إن القضية ليس لها علاقة بحرية التعبير عن الرأي.

وفي حال إدانة الصحفيين سيحكم عليهم بالسجن لعدة سنوات.

المزيد حول هذه القصة