مصرع المسؤول الليبي مفتاح الداوودي في حادث تحطم طائرة

مصدر الصورة Getty
Image caption احترقت الطائرة بالكامل ونقلت فرق الطواريء الجثث المتفحمة من موقع الحادث

لقي عضو الحكومة الليبية الحالية مفتاح الداوودي مصرعه إلى جانب عشرة آخرين في حادث تحطم طائرة بتونس وفقًا لمسؤولين.

وأعلنت الحكومة الليبية أن الداوودي كان قد نُقل إلى تونس لتلقي العلاج الطبي هناك دون تحديد ذلك العلاج.

وكان الداوودي، وهو إسلامي جهادي سابق، من المشاركين الأساسيين في الثورة الليبية ضد نظام معمر القذافي، قبل أن يعمل وكيلًا لوزارة الشهداء المسؤولة عن رعاية أسر المحاربين السابقين.

وتحطمت الطائرة، وهي من طراز أنطونوف، جراء عطل في أحد محركاتها حسبما أوردت التقارير، لتسقط في أحد الحقول قريبا من منطقة قرمبالية على بعد ما يقرب من 40 كيلو مترا جنوب العاصمة تونس.

وقال أحد رجال الإنقاذ إن الداوودي وثلاثة أطباء ومريض آخر بالإضافة إلى طاقم الطائرة المكون من ستة أفراد لقوا مصرعهم جميعًا إثر الحادث.

وقال منجي القاضي، المتحدث باسم خدمة الطوارئ التونسية: "كانت الطائرة محترقة بالكامل، حيث هرعت فرق الطوارئ لإخراج الجثث المتفحمة من موقع الحادث."

وغالبًا ما يتلقى الليبيون العلاج في تونس نظرًا لارتفاع مستوى الخدمة الطبية هناك وفقًا لرنا جواد، مراسلة بي بي سي في طرابلس.

يُذكر أن الداوودي كان زعيم الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة المنحلة حاليًا، وهي الجماعة التي واجهت اتهامات بانتمائها إلى تنظيم القاعدة وفقًا لتقارير وكالة فرانس بريس للأنباء.

مصدر الصورة Getty
Image caption سقطت الطائرة بأحد الحقول في منطقة تبعد 40 كيلو متر عن العاصمة تونس
مصدر الصورة Getty
Image caption تفحمت جثث جميع من كانوا على متن الطائرة ونتُقلت من موقع الحادث
مصدر الصورة Getty
Image caption توجهت فرق الطواريء على الفور إلى موقع سقوط الطائرة التونسية

المزيد حول هذه القصة