الشرطة المصرية تعتقل 7 لاتهامهم بالتحريض عبر فيسبوك

مصدر الصورة AFP
Image caption اتهمت الشرطة المعتقلين بالتحريض ضدها

أعلنت الشرطة المصرية أنها اعتقلت 7 أشخاص لاتهامهم باستخدام موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك لما قالت إنه حض على كراهية وعداء قوات الأمن.

ويأتي ذلك في إطار التشديدات التى تفرضها الشرطة في مصر على أنشطة أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي على الانترنت.

وقالت الشرطة إن المعتقلين تتراوح أعمارهم بين 21 و43 عاما وأنهم "أسسوا صفحات على الفيسبوك نشرت أسماء وعناوين عدد من ضباط الشرطة.

ويأتي ذلك بعد خطوة مشابهه قامت خلالها الشرطة باعتقال 16 شخصا قالت إنهم من عناصر الإخوان لنشاط مشابه.

وتزايد نشاط أنصار مرسي على مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت منذ قام الجيش المصري بخلعه قبل نحو 8 أشهر في أعقاب مظاهرات عارمة.

وتقوم عناصر الأمن بشن حملة شديدة على أنصار مرسي منذ ذلك الحين بلغت ذروتها باعلان الإخوان المسلمين "جماعة إرهابية" من قبل الحكومة.

وتقول الشرطة المصرية إنها تتعرض لحملة من العمليات الإرهابية تتضمن إطلاق الرصاص على بعض الأفراد والضباط وإحراق سياراتهم وممتلكاتهم مؤكدة أنها ستتصدى لها بقوة.

وأعلنت الشرطة عن اسم واحدة من الصفحات التى اعتقلت المشرفين عليها وهي "نبض رابعة" في اشارة لفض قوات الامن اعتصام كبير لأنصار مرسي قبل نحو ستة أشهر بشكل عنيف أدى إلى مقتل المئات.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة أنهم قاموا بتعقب الصفحة إليكترونيا حتى تمكنوا من الوصول إلى عنوان الحاسوب الذي يستخدم في تحرير الصفحة واعتقلوا المتهمين.

المزيد حول هذه القصة