اصابة شرطيين بجروح في انفجار قنبلة بالبحرين

مصدر الصورة Reuters
Image caption قتل ثلاثة من رجال الشرطة في انفجار وقع احدى القرى الشيعية بالبحرين قبل تسعة ايام

قالت وزارة الداخلية البحرينية إن انفجار قنبلة محلية الصنع في قرية شيعية بالبحرين اسفرت عن اصابة رجلي شرطة بجروح، وذلك بعد مرور 9 ايام على مقتل 3 رجال امن في تفجير مماثل.

يذكر ان البحرين تشهد حركة احتجاجية تقودها الاغلبية الشيعية في البلاد منذ ثلاث سنوات للمطالبة بالمزيد من الاصلاحات السياسية وانهاء ما يقولون إنه التمييز الذي تمارسه الحكومة بحقهم.

وتنفي السلطات البحرينية انها تميز ضد الشيعة.

وازدادت وتيرة التفجيرات في العام الاخير، مما زاد من المخاوف من تشهد البلاد المزيد من عدم الاستقرار.

وجاء في تغريدة نشرتها وزارة الداخلية ان المحققين هرعوا الى موقع التفجير الاخير في قرية العكر الواقعة الى الجنوب من العاصمة المنامة.

وكان 3 من رجال الشرطة بينهم شرطي اماراتي قد قتلوا في الثالث من الشهر الحالي في انفجار قنبلة جرى التحكم بها عن بعد اثناء تشييع جثمان شاب شيعي توفي في السجن.

وقالت وزارة الداخلية في حينه إن الانفجار وقع عندما كان رجال الشرطة يحاولون تفريق متظاهرين كان يغلقون الطرق في قرية دايح الى الغرب من المنامة.

واعتقلت السلطات اربعة اشخاص للاشتباه بضلوعهم في ذلك التفجير.

وادانت احزاب المعارضة، بما فيها حزب الوفاق، الحزب الشيعي الرئيسي، التفجير وطالبت انصارها بالمحافظة على سلمية الاحتجاجات.

وكانت العكر قد شهدت تفجيرا واعمال عنف اودت بحياة شرطي واحد في عام 2012.

وتتهم البحرين ايران بالتحريض على العنف، وهو ما تنفيه ايران.

المزيد حول هذه القصة