مقتل 3 فلسطينيين بغارة جوية اسرائيلية في غزة

مصدر الصورة AP
Image caption تعمل طائرات سكاي لارك في التصوير وجمع المعلومات الاستخباراتية

أكدت مصادر طبية مقتل ثلاثة فلسطينيين صباح اليوم الثلاثاء في غارة جوية إسرائيلية إستهدفت مجموعة من النشطاء شرق محافظة خان يونس بالقرب من معبر صوفا جنوب قطاع غزة.

وأعلنت سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي في بيان مقتضب لها إن النشطاء الثلاثة وهم إسماعيل أبو جودة وعبد الشافي أبو معمر وساهر أبو شنب ينتمون لعناصرها وأنهم قتلوا أثناء تصديهم لتوغل عدد من الآليات العسكرية الإسرائيلية شرق محافظة رفح جنوب قطاع غزة.

وقال شهود عيان إن آليات عسكرية إسرائيلية توغلت فجر الثلاثاء شرق محافظتي خان يونس ورفح جنوب قطاع غزة وسط إطلاق نار وأعمال تجريف للأراضي الزراعية في المنطقة.

طائرة

وكان مسلحون في قطاع غزة قد اعلنوا في وقت سابق أنهم تمكنوا من الحصول على حطام طائرة إسرائيلية تعمل دون طيار سقطت في ساعات الصباح الأولى من يوم الثلاثاء في القطاع.

من جانبه لم يوضح الجيش الإسرائيلي ما إذا كان بإمكان الحركة استخلاص معلومات استخباراتية من أجهزة الطائرة.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن في وقت سابق تحطم إحدى طائراته من طراز سكاي لارك دون أن يوضح الاسباب التى أدت إلى ذلك.

وتستخدم القوات الإسرائيلية هذه الطائرات الصغيرة للتصوير والاستطلاع بينما تستخدم طرازات أخرى أكبر في قصف بعض الأهداف في قطاع غزة الذي تحكمه حركة حماس إسلامية التوجه.

في هذه الأثناء تبنى المجلس الثوري لحركة فتح الفلسطينية موقف الرئيس محمود عباس أبو مازن "الرافض للاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية".

وقال مسؤول في الحركة إن القرار جاء بالاجماع.

حق العودة

وأضاف المسؤول الكبير في المنظمة إن أبو مازن قال "إنه لن يتخلي عن القضية وهو في سن 79 ولن يتنازل عن حقوق مواطني الشعب الفلسطيني رغم الضغوط القاسية التى تمارس عليه".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد طالب باعتراف السلطة الوطنية الفلسطينية بيهودية إسرائيل كشرط من شروط مواصلة التفاوض.

وقال نتنياهو إن هذا هو جذر وأساس الصراع بين الطرفين لكن الفلسطينين يقولون إنهم اعترفوا بالفعل بالدولة الإسرائيلية لكن اعترافهم بيهوديتها يمثل شرعنه لذلك ويضيع حقوق اللاجئين الفلسطينين في العودة إلى بلادهم وديارهم.

المزيد حول هذه القصة