ناشطون سوريون معارضون: قصف بالهاونات في دمشق

مصدر الصورة AP
Image caption تقول سانا إن 17 قذيفة هاون سقطت على دمشق السبت

قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض إن عدة احياء في العاصمة دمشق تعرضت السبت لقصف بالهاونات.

وقال المرصد ومقره بريطانيا إن قذيفة هاون واحدة سقطت بالقرب من مبنى السفارة الروسية في العاصمة السورية دون ان تتسبب بخسائر.

كما قال المرصد إن قوات الجيش السوري خاضت معارك مع المسلحين المعارضين في الغوطة الشرقية قرب دمشق، بينما شدد المسلحون المعارضون الحصار الذي يفرضونه على قاعدة وادي ضيف العسكرية القريب من بلدة بابولين في محافظة ادلب الشمالية.

وقال المرصد إن قذائف هاون سقطت قرب ساحة الامويين وقرب السفارة الروسية في حي المزرعة، مضيفا ان منطقتي الشاغور والفحامة جنوبي العاصمة حيث توجد عدة مقرات لقوات الامن.

من جانبها، قالت وكالة الانباء العربية السورية الرسمية إن 17 قذيفة هاون سقطت على احياء مختلفة من دمشق السبت عزتها "لعناصر ارهابية."

وقالت الوكالة إن القصف احدث اضرارا في مستشفى وعدد من المنازل والسيارات.

وقال المرصد إن قوات الجيش السوري تخوض معارك مع المتمردين في بلدة مليحة في الغوطة الشرقية.

وكان الطيران الحربي السوري قد نفذ غارات على البلدة فيما حاول الجيش اقتحامها.

وخلف القتال 17 قتيلا من المعارضين يوم امس الجمعة، فيما قتل 22 منهم يوم الخميس.

وفي جرمانا القريبة، قالت سانا إن "قصفا ارهابيا بالهاونات" اسفر عن اصابة 13 شخصا السبت.

في غضون ذلك، بدأت الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اجتماعا يستمر ثلاثة أيام في مدينة إسطنبول لمناقشة عدد من الملفات ومن ابرزها آخر التطورات السياسية والعسكرية وانتخابات الهيئة السياسية للائتلاف وانتخاب وزراء الحكومة المؤقتة الثلاثة لكل من قطاع الصحة والتعليم والداخلية.

المزيد حول هذه القصة