العراق: قتلى وجرحى في هجمات تستهدف الشرطة والجيش

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل عشرون شخصا على الأقل معظمهم من رجال الشرطة والجيش في هجمات استهدفت نقاط تفتيش ودوريات أمنية في مناطق متفرقة من العراق.

ووقع أعنف تلك الهجمات شمالي العراق، حيث قتل سبعة من أفراد الشرطة العراقية وأصيب عشرة آخرون في تفجير انتحاري استهدف نقطة تفتيش بالقرب من مدينة كركوك، بحسب مسؤولين.

وأوضح مصدر بالشرطة في كركوك أن مهاجما فجّر سيارة نقل مفخخة في نقطة تفتيش بمنطقة تبعد نحو 40 كم إلى الغرب من كركوك.

وأشار المصدر إلى أن بين القتلى ضابط برتبة نقيب.

ونقل المصابون وجثث القتلى إلى مستشفيات كركوك، فيما فتحت السلطات تحقيقا.

تصاعد العنف

وفي الموصل، مركز محافظة نينوى، قتل 11 شخصا بينهم 5 من رجال الجيش والشرطة وأصيب 8 آخرون في انفجار سيارة مفخخة استهدفت دورية مشتركة للجيش والشرطة في حي الزهراء شرقي المدينة.

وفي حادث آخر، أفادت مصادر أمنية في مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين بمقتل 3 أشخاص وإصابة 6 في انفجار عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق في قضاء الدجيل شمالي تكريت.

وتأتي الهجمات في ظل تصاعد موجة أعمال العنف في العراق منذ العام الماضي.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن عام 2013 شهد مقتل 8868 شخصا، أغلبهم من المدنيين، وذلك في حصيلة هي الأعلى في العراق منذ عام 2007.

كما تجاوز عدد القتلى في أعمال العنف التى يشهدها العراق منذ بداية العام الحالي 2400 شخص.

وتأتي الهجمات مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية المقررة بنهاية أبريل / نيسان الجاري.

المزيد حول هذه القصة