إعفاء رئيس المخابرات السعودي بندر بن سلطان من مهامه

مصدر الصورة AP
Image caption بندر بن سلطان حذر من تحول فل السياسة السعودية تجاه أمريكا.

أعفى الملك السعودي، عبد الله بن عبد العزيز، رئيس الاستخبارات العامة، بندر بن سلطان، من مهامه وكلف نائب يوسف بن علي الإدريسي بالعمل مكانه.

وقال بيان للقصر الملكي إن قرار الملك جاء بناء على طلب من بندر بن سلطان.

ويعد بندر بن سلطان مهندس السياسة السعودية في سوريا، وشغل منصب سفير بلاده في واشنطن، قبل أن يعين في يوليو/تموز رئيسا للاستخبارات العامة ويكلف بتوفير المساعدة للمعارضة المسلحة في سوريا.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء أن بندر بن سلطان كان في إجازة مرضية منذ بداية العام، وأجرى عملية جراحية في الولايات المتحدة الأمريكية، ثم سافر إلى المغرب لقضاء فترة نقاهة.

وكان بندر بن سلطان حذر من "تحول كبير" في السياسة السعودية بعيدا عن الولايات المتحدة، بعدما تراجع الرئيس، باراك أوباما، عن ضرب القوات الحكومية السورية عقب هجوم بالأسلحة الكيماوية في دمشق.

المزيد حول هذه القصة