عشرات القتلى في هجوم على مجمع إيواء تابع للأمم المتحدة في دولة جنوب السودان

مصدر الصورة Reuters
Image caption نزح أكثر من مليون شخص جراء القتال في جنوب السودان.

قتل عشرات المدنيين في جنوب السودان في هجوم شنه مسلحون على مجمع إيواء تابع للأمم المتحدة في مدينة بور عاصمة ولاية جونقلي، بحسب ما ذكره مسؤول أممي.

وقال توبي لانزر، مسؤول عملية الإغاثة التابعة للأمم المتحدة في جنوب السودان، لـ"بي بي سي" إن مجموعة تضم حوالي 300 شاب اقتربوا من مجمع الإيواء كأنهم يرغبون في تقديم التماس.

واقتحمت المجموعة الأبواب وبدأت في إطلاق النار في هجوم وصف المسؤول الأممي "جبان وبغيض".

وأطلق جنود حفظ السلام التابعين للأمم المتحدة طلقات تحذيرية، قبل احتدام المواجهات.

وتمكنت قوات حفظ السلام من إجبار المسلحين على الانسحاب.

ويعيش في مجمع الإيواء حوالي خمسة آلاف مدني تضرروا من الاقتتال الذي اندلع في ديسمبر/كانون الأول بين قوات حكومية ومتمردين.

ونزح أكثر من مليون شخص جراء المواجهات المسلحة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس سيلفا كير ميارديت والمتمردين بقيادة نائبه السابق رياك مشار.

واتهم سيلفا كير ماشار بالتآمر لقلب نظام الحكم وهي اتهامات نفاها نائبه السابق.

وأبرم اتفاق لوقف اطلاق النار بين الجانبين في نهاية يناير/كانون الثاني الماضي، غير أن كلا الطرفين تبادلا اتهامات بانتهاك الاتفاق.

وانفصل جنوب السودان عن السودان في عام 2011 بعد صراعات دامية امتدت فترة طويلة.

المزيد حول هذه القصة