مقتل ضابط ومجند شرطة مصريين في هجوم على طريق القاهرة - السويس

مصدر الصورة AP
Image caption تعرضت نقطة مرور في ميدان لبنان بالقاهرة الكبرى لهجوم بقنبلة منذ يومين.

قتل رجلا شرطة مصريان في هجوم شنه مسلحون على دورية أمنية على الطريق بين العاصمة المصرية ومحافظة السويس، شمالي مصر.

وجاء الهجوم بعد يومين من مقتل ضابط شرطة برتبة رائد وإصابة آخرين في انفجار قنبلة بوحدة مرورية في محافظة الجيزة بالقاهرة الكبرى.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية عن مسؤول أمني قوله إنه في "أثناء تأمين قوة أمنية متحركة مدعومة بعناصر من القوات المسلحة طريق القاهرة- السويس الصحراوى، أطلق مستقلو سيارة أعيرة نارية باتجاه القوات التي بادلتهم إطلاق الأعيرة النارية."

وقد أسفر تبادل إطلاق النار عن مقتل ضابط برتبة نقيب هو أشرف بدير علي القزاز، من الإدارة العامة لمباحث القاهرة، والمجند علاء أحمد فرحات من قوة قطاع الأمن المركزى.

ولم تعلن على الفور أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتشهد مصر تصعيدا في الهجمات من جانب متشددين إسلاميين بعد عزل الجيش للرئيس محمد مرسي في شهر يوليو/ تموز الماضي.

وتستهدف الهجمات قوات الشرطة والجيش. كما تواصل سلطات الأمن حملات الملاحقة للإسلاميين، خصوصا أنصار الإخوان المسلمين.

وكانت جماعتا أنصار بيت المقدس وأجناد مصر، الناشطتان في سيناء، قد أعلنتا المسؤولية عن هجمات عدة.

المزيد حول هذه القصة