إطلاق سراح 4 صحفيين فرنسيين كانوا مختطفين في سوريا

مصدر الصورة AFP
Image caption فرانسوا " يسار الصورة" والياس " يمين الصورة" اختطفا في مطلع يونيو الماضي

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إن أربعة صحفيين فرنسيين كانوا مختطفين في سوريا منذ يونيو / حزيران الماضي أطلق سراحهم.

وأوضح هولاند في بيان رسمي السبت " أنه أخبر بكثير من الارتياح صباح اليوم بنبأ إطلاق سراح الصحفيين الفرنسيين".

وأكد هولاند أن الصحفيين الأربعة وهم، ادوارد الياس وديدي فرانسوا ونيكولا انين وبيير توري في "صحة جيدة".

وذكرت وكالات أنباء تركية أن " جنودا أتراكا عثروا على أربعة صحفيين فرنسيين على الحدود مع سوريا وكانوا مقيدي الأيدي ومعصوبي الأعين".

وكان الصحفيون اختطفوا في حوادث منفصلة في سوريا وأشارت أصابع الاتهام لجماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" بالمسؤولية عن اختطافهم.

وقال الرئيس الفرنسي إن الصحفيين سيغادرون إلى فرنسا خلال الساعات المقبلة.

يذكر أن ديدي فرانسوا كان يعمل مراسلا لإذاعة " أوروبا 1" وادوارد الياس وهو مصور صحفي اختطفا في أوائل يونيو / حزيران الماضي أثناء توجههما إلى حلب.

أما نيكولا انين، مراسل مجلة "لو بوان" الفرنسية، وبيير توري مراسل قناة " ارتي" الألمانية الفرنسية اختطفا في وقت لاحق من الشهر ذاته.

وتعد سوريا أخطر مكان على وجه الأرض لعمل الصحفيين إذ قتل نحو 60 صحفيا حتى الآن منذ اندلاع الصراع في سوريا قبل أكثر من 3 أعوام.

المزيد حول هذه القصة