سقوط قذائف هاون وسط دمشق والبرلمان يحدد موعد انتخابات الرئاسة

مصدر الصورة AFP
Image caption قذائف الهاون سقطت في مناطق محيطة بمجلس الشعب السوري

قتل شخصان وأصيب العشرات جراء سقوط ثلاثة قذائف هاون وسط دمشق في مناطق محيطة بمقر مجلس الشعب السوري الذي عقد جلسة استثنائية أعلن خلالها فتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة المقررة في 3 يونيو/ حزيران المقبل.

ويقول مراسل بي بي سي في دمشق عساف عبود نقلا عن مسؤولين إن " قذائف الهاون سقطت على محيط مدرسة دار السلام وحي الصالحية وهي مناطق محيطة بمجلس الشعب السوري".

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصدر في قيادة شرطة دمشق أن " القذائف أدت إلى مقتل مواطنين وإصابة 36 آخرين إضافة إلى إلحاق أضرار مادية في ممتلكات المواطنين".

وفي حوادث منفصلة، أصيب شخص جراء سقوط قذائف هاون على منطقة الزبلطاني بالعاصمة دمشق.

وجاءت التفجيرات قبيل انعقاد جلسة مجلس الشعب السوري لإعلان فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية.

وقال رئيس البرلمان محمد اللحام إن "انتخاب رئيس الجمهورية العربية السورية للمواطنين السوريين المقيمين على الأراضي السورية سيكون يوم الثلاثاء الموافق 3 يونيو/ حزيران 2014 بدءا من الساعة السابعة صباحا وحتى الساعة السابعة مساء".

وكان البرلمان السوري أقر مشروع قانون الانتخابات الجديد الذي يفتح الباب أمام أكثر من مرشح لخوض الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس بشار الأسد.

وكان الاخضر الابراهيمي مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا قد حذر من أن اجراء الانتخابات الرئاسية في سوريا يهدد جهود التفاوض مع المعارضة ويزيد الأزمة المستمرة منذ أكثر من ثلاث سنوات تعقيدا.

وبموجب قانون الانتخابات الجديد، يتعين على المرشح الرئاسي أن يكون أقام في سوريا خلال الأعوام العشرة الماضية وأن يحظى بدعم 35 نائباً على الأقل من النواب الذين يضمهم مجلس الشعب، وعددهم 250 نائبا.

ويقول محللون إن هذا يجعل من الصعب على معارضي الخارج والداخل خوض الانتخابات.

المزيد حول هذه القصة