مقتل 9 جنود في هجوم على مقر أمني في بنغازي

مصدر الصورة AFP
Image caption بنغازي تشهد اضطرابات وأعمال عنف منذ 2011.

قتل 9 جنود وأصيب 24 آخرون بجروح عندما هاجم مسلحون مقرا أمنيا شرقي مدينة بنغازي في ليبيا.

واتهمت السلطات الليبية جماعة إسلامية متطرفة بالوقوف وراء الهجوم، الذي استهدف مقرا دبلوماسيا أمريكيا هناك.

وأفاد مسؤول أمني بأن نحو 10 مسلحين أطلقوا النار من أسلحة آلية ودخلوا في اشتباكات مع الجنود لمدة ساعة كاملة.

وأكد بيان للحكومة المؤقتة عدد الضحايا، وأوضح القائد العسكري، ميلاد الزوي، أن القتلى ستة من الجيش وثلاثة من الشرطة.

وقال مسؤول في المستشفى الذي استقبل الضحايا إن الجثث وصلت مهشمة وبعضها احترق تماما، ويعالج المستشفى 24 جريحا أصيبوا بطلقات نارية في الصدر والبطن.

ويعتقد أن المسلحين أرادوا الاستيلاء على شاحنة أسلحة كانت أجهزة الأمن احتجزتها الليلة السابقة.

واتهمت السلطات جماعة أنصار الشريعة يتنفيذ الهجوم رفقة "جماعات إجرامية" أخرى، وقالت إنها لن تقبل بوجود "جماعات مسلحة غير قانونية".

وتتهم جماعة أنصار الشريعة بالوقوف وراء الهجوم على القنصلية الأمريكية عام 2012 في بنغازي، والتي قتل فيها السفير كريس ستيفنس.

وصنفت الولايات المتحدة في شهر يناير/كانون الأول جماعة أنصار الشريعة في ليبيا وتونس ضمن المنظمات الإرهابية.

وتشهد بنغازي، منطلق الثورة التي اسقطت نظام معمر القذافي في 2011، اضطرابات وأعمال عنف لم تستطع الحكومة في طرابلس القضاء عليها.

المزيد حول هذه القصة