مقتل 3 مسلحين بعد مطاردة القوات الأمنية لهم في صنعاء

مصدر الصورة Reuters
Image caption قتل المسلحون بعد مطاردة من قوات مكافحة الإرهاب في صنعاء

أفاد مصدر أمني يمني بمقتل ثلاثة مسلحين يعتقد أنهم من تنظيم القاعدة في شارع قرب القصر الرئاسي بالعاصمة صنعاء.

وأوضح المصدر في تصريح لبي بي سي أن المسلحين قتلوا بعد مطاردة نفذتها قوات من وحدات مكافحة الإرهاب، حصلت على معلومات بوجود سيارة على متنها مسلحون يستعدون لتنفيذ هجوم بالعاصمة صنعاء.

وقد نقلت قوات مكافحة الإرهاب جثتي القتيلين وتحفظت على السيارة التي كان على متنها حقيبة كبيرة حشيت بمتفجرات عالية القوة التدميرية بحسب وصف المصدر الأمني.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول يمني إشارته إلى أن المسلحين الثلاثة هم أعضاء في خلية متشددة تتهمها السلطات بمهاجمة دبلوماسي ألماني أواخر الشهر الماضي وتنفيذ عدد من الاغتيالات في صنعاء.

حملة

وفي حوادث أمنية آخرى في الجنوب اليمني، أفادت مصادر في السلطة المحلية لبي بي سي بمقتل أربعة جنود من قوات النجدة في هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة أمنية بمدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج جنوبي البلاد.

ونجا أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة علي ماطر من محاولة اغتيال صباح الأربعاء بعد تعرض سيارته لوابل من الرصاص على يد مسلحين مجهولين بالتزامن مع تجول مسلحين ملثمين على متن دراجات نارية وهم يحملون قذائف آر بي جي وأسلحة كلاشينكوف في مدينة الحوطة.

ونجا العقيد ناصر مقريح مدير عام الاستخبارات بمطار عدن الدولي من محاولة اغتيال إثر تعرض سيارته لوابل من الرصاص من مسلحين مجهولين في مدينة عدن.

وكان مواطن فرنسي قتل وجرح آخر الاثنين الماضي عندما فتح مسلحون مجهولون النار في حي حدّة وسط صنعاء، بحسب مصادر أمنية اليمنية.

وتتزامن أعمال العنف مع حملة عسكرية يشنها الجيش اليمني منذ الأسبوع الماضي ضد مسلحين يعتقد أنهم ينتمون لتنظيم القاعدة في محافظتي أبين وشبوه جنوبي البلاد

وأعلنت مصادر عسكرية أن العملية أسفرت حتى الآن عن مقتل ما لايقل عن خمسين شخصا من مسلحي القاعدة واعتقال 29 آخرين مؤكدة أن أغلبهم يحملون الجنسية السعودية.

المزيد حول هذه القصة