القضاء المصري يبدأ محاكمة 200 متهم "من أنصار بيت المقدس"

مصدر الصورة AP

أصدرت النيابة العامة المصرية قرارا بإحالة 200 متهم من قيادات وأعضاء تنظيم "أنصار بيت المقدس" إلى محكمة جنايات القاهرة لاتهامهم بإرتكاب أعمال إرهابية ضد أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهما.

وبين المتهمين المحالين إلى القضاء توفيق محمد فريج زياده الذي اعتبرته النيابة القائد الأول للتنظيم وهو الشخص نفسه الذي أعلن وزير الداخلية المصري محمد إبراهيم مقتله قبل أكثر من شهرين.

وبين الاتهامات الموجهة لهم أيضا قتل المقدم محمد مبروك الضابط بالأمن الوطنى والشاهد الرئيسي في قضية التخابر المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي.

وتضمن قرار الاتهام استمرار حبس 102 متهما على ذمة القضية، وقرارات ضبط وإحضار 98 متهما هاربا.

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين ارتكاب عدة جرائم منها تأسيس والانضمام إلى جماعة إرهابية، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين ، والتخابر مع منظمة أجنبية وإحراز أسلحة آلية وذخائر ومتفجرات.

واعتبرت النيابة في قرارها أن عددا من المتهمين شكلوا قيادات هامة في التنظيم بينهم محمد علي عفيفي بدوي "مسئول تدريب مجموعات عناصر تنظيم القاعدة باليمن".

المزيد حول هذه القصة