محكمة مصرية تسجن 36 طالبا أزهريا 4 سنوات للتظاهر

Image caption تشهد الجامعات المصرية تظاهرات يومية رفضا لتدخل الجيش في الحياة السياسية

قررت محكمة مصرية سجن 36 طالبا من طلبة جامعة الأزهر لمدة 4 سنوات بسبب اتهامهم بارتكاب أعمال عنف خلال مظاهرات نظموها احتجاجا على خلع الجيش الرئيس محمد مرسي.

كما قضت المحكمة بتغريم كل طالب منهم 30 ألف جنيه مصري.

وينظم الطلاب مظاهرات يومية في عدد من جامعات مصر على رأسها جامعتي القاهرة والأزهر بفروعه مطالبين بإطلاق سراح مرسي وانسحاب الجيش من الحياة السياسية.

وقالت مصادر قضائية مصرية إن الطلاب أدينوا بالتظاهر وتعطيل الطريق العام أمام الجامعة في نهاية العام الماضي علاوة على التعامل مع الشرطة وقوات الأمن بشكل عنيف.

محاكمة بديع

في الوقت نفسه قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة تأجيل محاكمة المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع ، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة لجلسة 29 من الشهر الجاري لاستكمال الاستماع إلى شهود الإثبات.

كانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين إلى المحاكمة الجنائية لاتهامهم بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات عناصر تنظيم الإخوان بهدف مواجهة مؤسسات الدولة وقوات الأمن عقب فض اعتصامى "رابعة العدوية والنهضة"، وإشاعة الفوضى فى البلاد.

المزيد حول هذه القصة