بطريرك الروم الكاثوليك يندد "بجرائم الكراهية" الإسرائيلية ضد العرب

مصدر الصورة AFP
Image caption البطريرك فؤاد طوال

قال البطريرك فؤاد طوال كبير أساقفة الروم الكاثوليك في القدس إن جرائم الكراهية الإسرائيلية ضد المسيحيين والمسلمين في الاراضي المقدسة تؤدي إلى توتر العلاقات قبيل الزيارة المنتظرة للبابا فرانسيس بابا الفاتيكان.

وقال البطريرك "إن الأعمال المتشددة والتخريبية تسمم اجواء التعايش والتعاون خاصة خلال الأسبوعين الماضيين قبل زيارة البابا فرانسيس".

وأضاف البطريرك في كلمته أمام مؤتمر عقد في مدينة حيفا "إن هذه الاعمال أيضا مسيئة للديمقراطية التى تصف إسرائيل نفسها بها".

ومن المقرر أن يزور البابا فرانسيس بابا الفاتيكان الاردن في الرابع والعشرين من الشهر الجاري.

وكان مجهولون قد رسموا شعارات مسيئة للديانة المسيحية على جدران الكنيسة في القدس الجمعة الماضية.

مصدر الصورة AFP
Image caption كان مجهولون قد رسموا شعارات مسيئة للديانة المسيحية على جدران الكنيسة في القدس الجمعة الماضية

وجاء ذلك بعيد شكوى تقدمت بها الكنيسة للحكومة الإسرائيلية مطالبة بالتحقيق في رسومات أخرى مسيئة للمسيحية اكتشفت على جدران مبنى تابع لكنيسة الفاتيكان في القدس أيضا.

وقالت البطريركية في القدس إنها تخشى من تصاعد أعمال الكراهية ضد أتباعها خاصة في ظل التقاعس وضعف الاستجابة السياسية من المسؤولين الإسرائيليين.

وتقول الحكومة الإسرائيلية إنها شددت من الإجراءات الأمنية قرب المواقع الدينية في القدس بعد حوادث الأسبوع الماضي.

وتعتبر الشرطة الإسرائيلية أنها تواجه مشكلة كبرى في إيقاف تصرفات المتطرفين اليهود التى تندرج تحت حملة تسمى "الثمن" تهدف إلى مهاجمة المباني والممتلكات التابعة للمسيحيين والعرب المسلمين في الأراضي المقدسة.

المزيد حول هذه القصة