صفقة تسليح امريكية قيمتها مليار دولار للعراق

مصدر الصورة Reuters
Image caption تشمل الصفقة بيع العراق طائرات هجومية خفيفة

تنوي الولايات المتحدة بيع اسلحة قيمتها مليار دولار للعراق في صفقة تشمل طائرات هجومية خفيفة وعربات مصفحة ومناطيد مراقبة.

وتشمل الصفقة بيع العراق 24 طائرة مقاتلة هجومية خفيفة من طراز AT-6c فكسان، وهي طائرات ذات مراوح من انتاج شركة بيتشكرافت مزودة بمدافع رشاشة من عيار 50. واجهزة ملاحة متطورة وبامكانها حمل قنابل دقيقة التصويب.

وتبلغ قيمة هذه الطائرات والمعدات والخدمات الملحقة بها نحو 790 مليون دولار.

واحاطت وكالة التعاون الامني والدفاعي التابعة لوزارة الدفاع الامريكية الكونغرس علما بتفاصيل الصفقة يوم الثلاثاء، ومن المؤكد ان يتم اتمامها ما لم يعرقلها اعضاء الكونغرس.

وجاء في بيان اصدرته الوكالة "ان هذه الطائرات والمعدات والملحقات ستعزز قدرة القوات العراقية في اعادة الاستقرار للبلاد ومنع انتشار القلاقل الى البلدان المجاورة."

وتعتبر هذه الصفقة هي الاحدث في سلسلة من صفقات التسليح الامريكية للعراق تسعى بغداد من خلالها الى تعزيز قدرات قواتها المسلحة في مواجهة اعمال العنف المتصاعدة المرتبطة بنشاطات مسلحي تنظيم القاعدة وحلفائه الذين يستغلون الانقسام الطائفي بين الحكومة التي يهيمن عليها الشيعة من جهة والاقلية السنية من جهة اخرى.

وكان العراق قد وافق في السابق على شراء 36 طائرة مقاتلة من طراز ف - 16 من الولايات المتحدة.

وتشمل الصفقة التي اعلن عنها الاسبوع الحالي ايضا 200 عربة همفي مطورة تبلغ قيمتها 101 مليون دولار اضافة الى سبعة مناطيد تستخدم في مراقبة المنشآت العسكرية وغيرها من منشآت البنية التحتية الاساسية. وتبلغ قيمة هذه المناطيد والابراج الملحقة بها حوالي 90 مليون دولار.

المزيد حول هذه القصة