حزب الله يستنكر عزم البطريرك الماروني زيارة القدس

مصدر الصورة Reuters
Image caption أعلن الراعي عزمه الانضمام إلى البابا فرانسيس خلال زيارته الأراضي المقدسة.

حذر حزب الله اللبناني البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي من "تداعيات وخيمة" قد تقع جراء زيارته المرتقبة لمدينة القدس في صحبة بابا الفاتيكان فرانسيس الأول.

وقال إبراهيم أمين السيد، رئيس المكتب السياسي بحزب الله : "عرضنا وجهة نظرنا بشأن التداعيات السلبية لهذه الزيارة".

وأضاف - عقب لقائه مع الراعي – "نأمل أن توضع هذه الاعتبارات في الحسبان."

وأعلن الراعي عزمه الانضمام إلى البابا فرانسيس خلال زيارته الأراضي المقدسة في الفترة 24-16 مايو/أيار، وهو ما أثار انتقادات واسعة في لبنان التي لا تزال في حالة حرب رسميا مع إسرائيل.

ودافع الراعي عن زيارته المرتقبة قائلا إن واجبه استقبال البابا إذا جاء إلى المنطقة.

وأضاف في تصريحات لصحفيين الأسبوع الماضي: "أنا ذاهب إلى القدس لأقول هذه مدينتنا...القدس عربية."

وكانت القوات الإسرائيلية قد قامت بغزو الأراضي اللبنانية أكثر من مرة.

كما شنت إسرائيل حربا ضد حزب الله في عام 2006.

وتوجد قوة تابعة للأمم المتحدة في جنوب لبنان بهدف مراقبة اتفاق وقف إطلاق النار بين حزب الله وإسرائيل.

المزيد حول هذه القصة