السجناء الفلسطينيون يعلنون اضرابا "تحذيريا" عن الطعام

مصدر الصورة AFP
Image caption يطالب السجناء المضربون في ذات الوقت بفورية انهاء الاعتقال الاداري

أكد مدير نادي الاسير الفلسطيني قدورة فارس لبي بي سي أن نحو 5200 معتقل فلسطيني داخل السجون الاسرائيلية يخوضون اليوم اضرابا تحذيريا عن الطعام ليوم واحد للتضامن مع نحو 130 معتقل اداري يواصلون اضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم التاسع والعشرين على التوالي احتجاجا على أوضاعهم التي يصفونها بالمأساوية داخل السجون.

ويطالب السجناء المضربون في ذات الوقت بفورية انهاء الاعتقال الاداري الذي لا يستند على لائحة اتهام واضحة ويجدد بناء على توصيات من جهاز المخابرات الاسرائيلي "الشاباك."

واشار فارس أن كلا من القيادي في حركة فتح مروان البرغوثي وأمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات اللذان يقضيان محكومياتهم داخل السجون الاسرائيلية انضموا اليوم للاضراب المفتوح عن الطعام ليوم واحد، وقد ينضما يوم الاحد المقبل للاضراب المفتوح بشكل كامل للتضامن مع المعتقلين الاداريين.

وحذرت الحكومة والسلطة الفلسطينية وكذلك المنظمات الحقوقية والقانونية المعنية بحقوق الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين من خطورة استمرار اضراب المعتقلين الفلسطينيين عن الطعام واعتمادهم على الماء والملح فقط، الامر الذي قد يعرض حياتهم لخطر الموت، حسب قولها.

المزيد حول هذه القصة