الجيش السوري يسيطر على محيط سجن حلب المركزي بعد عام من حصاره من قوات المعارضة

مصدر الصورة Reuters
Image caption تدور معارك ضارية في حلب

اعلن ناشطون سوريون والاعلام السوري الرسمي ان قوات الجيش السوري نجحت في فك الحصار الذي كان يضربه مسلحو المعارضة على سجن حلب المركزي.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان ومقره بريطانيا إن القوات السورية تمكنت فجر الخميس من دخول السجن الذي يحاصره المسلحون المعارضون منذ ابريل / نيسان 2013.

وأكدت محطتا الميادين والمنار اللبنانيتان المقربتان من الحكومة السورية النبأ.

يذكر ان السجن شهد معارك دامية بين قوات الجيش والمعارضين في السنة الماضية.

ويضم السجن نحو اربعة آلاف سجين.

أهمية استراتيجية

وكان مسلحو المعارضة قد قاموا بمحاولات متعددة لاقتحام السجن باستخدام السيارات المفخخة كما استمرت المعارك حوله عدة أشهر.

ويكتسب السجن أهمية استراتيجية كبرى لأنه يشرف على الطريق الرئيسي الذي يربط خطوط الكتائب التابعة للمعارضة السورية في حلب.

وبذلك ستتمكن القوات الحكومية السورية من قطع خطوط الامداد والاتصال بين كتائب المعارضة التى تسيطر على مناطق مختلفة في حلب خاصة قرب الحدود التركية.

وتعتبر حلب أكبر مدن سوريا وقسمت خلال الاعوام الماضية إلى مناطق تابعة للمعارضة وأخرى تابعة لنظام الأسد.

وكانت القوات الحكومية تقوم بعمليات قصف جوي باستمرار لمواقع كتائب المعارضة خلال العام الماضي ما أدى إلى مقتل وإصابة الآلاف.

ويقول المرصد السوري لحقوق الانسان إن الحرب الاهلية السورية المستمرة منذ 3 سنوات تسببت في مقتل مايزيد عن 162 ألف شخص.

مساعدات

وتمكنت منظمة الصليب الاحمر الدولي من إيصال مساعدات غذائية للمشردين في حلب لأول مرة منذ أشهر بعدما حصلت على التصريح المطلوب لدخول المدينة.

ويعاني نحو 60 الف شخص من نقص شديد في إمدادات الغذاء والدواء في مدينة حلب والمناطق المجاورة.

وقال رئيس منطمة الصليب الاحمر إن عملية إيصال الإمدادات للمحتاجين في حلب ستستمر عدة أشهر واصفا إياها بالعملية الأضخم من نوعها خلال الأشهر الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة