"مئات آلاف المهاجرين" يتدفقون على ليبيا للهجرة غير الشرعية إلى أوروبا

مصدر الصورة AFP
Image caption لا يوجد في ليبيا عدد كاف من السجون لاحتجاز المهاجرين غير الشرعيين.

حذرت السلطات الليبية بشدة من أن البلاد تشهد تدفقا هائلا للمهاجرين غير الشرعيين القادمين من دول أخرى بهدف الهجرة عبر البحر منها إلى أوروبا.

وذكرت قوات خفر السواحل في تصريحات لـبي بي سي أن عدد جثث الغرقى من بين هؤلاء المهاجرين شهد ارتفاعا كبيرا.

وأشارت إلى أن العدد ارتفع من ثلاث جثث سنويا، إلى ثمانٍ في كل أسبوع.

وتقول تقديرات بأن ما يقرب من 300 ألف شخص ربما ينتظرون في ليبيا لعبور البحر المتوسط إلى أوروبا.

ويعتقد بأن حالة الاضطراب الأمني التي تشهدها ليبيا حاليا تسهم في ضعف مراقبة أنشطة تهجير الاشخاص عبر ليبيا إلى أوروبا.

وتقول معلومات بي بي سي إن الأشخاص الذين يعثر عليهم في أثناء ركوب البحر يجري احتجازهم في سجون صغيرة مكتظة بالنزلاء تنتشر على طول الساحل الليبي.

ويقول مراسل لبي بي سي في مدينة مصراتة الساحلية الليبية إن ليبيا أصبحت بابا مفتوحا من أفريقيا وغيرها إلى أوروبا.

وكان الاتحاد الأوروبي قد نبه إلى أن عام 2014 قد يشهد ارتفاعا قياسيا في عدد المهاجرين المتدفقين على سواحل دوله الاعضاء.

ويقول مراسل بي بي سي إن ثماني سفن ليبية فقط تراقب سواحل البلاد الممتدة لأكثر من ألف ومئتي ميل، وهي ليست كافية، كما أنها غير مجهزة بمستلزمات المراقبة الأساسية.

مصدر الصورة AFP
Image caption خفر السواحل يقولون إنهم ينتشلون ثمان جثث أسبوعيا من البحر.

المزيد حول هذه القصة