السفير السوري في لبنان: القرار اللبناني بخصوص اللاجئين سياسي

syrian_voting_in_lebanon مصدر الصورة AFP
Image caption الاعداد الهائلة لللاجئين السوريين المشاركين فى التصويت اصابت كثيرين في لبنان بالغضب

وصف السفير السوري في بيروت علي عبد الكريم قرار وزارة الداخلية اللبنانية بإسقاط صفة اللجوء عن أي سوري يعود الى سوريه للتصويت فى الانتخابات بانه رد فعل سياسي و مستغرب.

وتوقع السفير في حديث مع بي بي سي أن يحرض قرار وزير الداخلية السوريين أكثر على عبور الحدود و المشاركة في الانتخابات الرئاسية في سوريا يوم غد.

وكانت السلطات اللبنانية قد أعلنت للاجئين السوريين على اراضيها والذين يقدر عددهم بأكثر من مليون بان من يعبر الحدود الى داخل سوريا سوق يفقد صفة اللاجئ. يأتي هذا قبل يومين فقط من الانتخابات السورية التي صاحبتها الكثير من تصريحات المسؤولين السوريين دعوا فيها اللاجئين السوريين الى التصويت على النقاط الحدودية.

وقدرت السفارة السورية في بيروت عدد من أدلوا بأصواتهم في بيروت بأكثر من مائة الف خلال التصويت المبكر للمغتربين خلال الاسبوع الماضي. و أعلنت السفارة ان من لم يتمكن من التصويت يمكنه التصويت في مراكز الاقتراع الحدودية داخل سورية.

وتقول وكالة رويترز للأنباء إن حجم اقبال السوريين على التصويت فى السفارة السورية في بيروت و التأييد الواضح للرئيس بشار الأسد اغضب معارضي الأسد اللبنانيين الذين طالبوا بترحيل السوريين الذين شاركوا في التصويت.

ولم تشر وزارة الداخلية اللبنانية الى الانتخابات الرئاسية السورية في تحذيرها للاجئين السوريين لكنها قالت إنها تحاول "منع أي احكتاك أو استفزاز متبادل" بين السوريين و اللبنانيين.

وأدى الصراع السوري إلى امتد لأعوام ثلاثة الى زيادة الفرقة السياسية في لبنان و الى تصاعد العنف الذي شمل التفجيرات و هجمات الصواريخ والاشتباكات المسلحة. وتؤيد جماعة 8 مارس/آذار التي يساندها حزب الله الرئيس الأسد بينما تدعم جماعة 14 مارس/آذار - المناوئة لها – المتمردين المسلحين الذين يحاولون الاطاحة به.

المزيد حول هذه القصة