الرئيس المصري المؤقت ينهي ولايته استعدادا لتولي السيسي

مصدر الصورة AFP
Image caption كان خطاب منصور الأخير أطول خطاباته.

هنأ الرئيس المصري المؤقت المنصرف عدلي منصور المصريين الأربعاء على "وعيهم السياسي"، وقال إنه "فخور" بالمصريين.

وقال منصور خلال آخر وأطول خطاب له قبل تنصيب الرئيس المنتخب عبدالفتاح السيسي الأحد 8 يونيه/حزيران "أهنئكم على وعيكم السياسي، وشعوركم الوطني، وتحمل المسؤولية".

وأشار منصور إلى أنه لا يزال أمام المصريين انتخابات أخرى عليهم أن يستكملوها، قبل بدء "مرحلة البناء".

وشكر الرئيس المنصرف مؤسسات الدولة والحكومة لوقوفها "على الحياد" بالنسبة إلى مرشحي الرئاسة.

كما شكر القوات المسلحة "لدورها الرئيسي في تمكين الإرادة الوطنية".

وكانت ولاية منصور قد بدأت في 4 يوليو/تموز الماضي عقب عزل الجيش للرئيس السابق محمد مرسي.

مراسم

وستنتهي ولايته عقب مراسم أداء اليمين للرئيس الجديد - التي دعي منصور لحضورها بصفته رئيسا مؤقتا - أمام أعضاء الجمعية العامة لمستشاري المحكمة الدستورية في العاشرة والنصف صباح الأحد، بصفته رئيسا مؤقتا للبلاد، .

كما دعي رئيس الوزراء، إبراهيم محلب، وأعضاء الحكومة الحالية بكامل تشكيلها، وشيخ الأزهر أحمد الطيب، والبابا تواضروس الثاني بابا الأسكندرية.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية قد أعلنت الثلاثاء فوز وزير الدفاع السابق عبدالفتاح السيسي بمنصب رئيس الجمهورية، عقب حصوله على 96.9 في المئة من أصوات الناخبين مقابل نحو 3.1 في المئة من الأصوات لمنافسة الوحيد حمدين صباحي.

المزيد حول هذه القصة