احالة أوراق 10 من قيادات الإخوان إلى المفتي لاستطلاع الرأي في إعدامهم

مصدر الصورة Getty
Image caption رأي مفتي الجمهورية الذي تحال إليه هذه القضايا يعد رأيا اختياريا

قررت محكمة جنايات مصرية إحالة أوراق 10 من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديها والمتهمين في القضية المعروفة بـ"قطع طريق مصر-الاسكندرية الزراعي بالقرب من مدخل مدينة قليوب" شمالي القاهرة إلى مفتي الجمهورية لاستطلاع الرأي في إعدامهم.

وقررت المحكمة النطق بالحكم على المتهمين العشرة في 5 يوليو/تموز المقبل إضافة للنطق بالحكم على باقي المتهمين وعددهم 38 من بينهم محمد بديع المرشد العام للجماعة.

وأدانت المحكمة المتهمين بقتل شخصين والشروع فى قتل ستة آخرين وإتلاف الممتلكات العامة والاعتداء على رجال الشرطة وتخريب سيارات الشرطة وقطع الطريق العام.

يذكر أن المتهمين المحالة أوراقهم إلى المفتي جميعا هاربون وأن من بينهم الداعية السلفي محمد عبدالمقصود ومفتي جماعة الإخوان عبدالرحمن البر وعميد كلية الدعوة بالأزهر عبدالله بركات ومحمد عماد وهو برلماني سابق عن حزب الحرية والعدالة إضافة لستة آخرين.

وكانت محكمة جنايات بمدينة المنيا بشمال صعيد مصر قد قررت الشهر الماضي إحالة 530 شخصا من جماعة الإخوان ومؤيديها إلى المفتي تمهيدا للحكم بإعدامهم قبل أن تتراجع وتخفف الحكم على أكثر من 490 منهم.

وقررت المحكمة ذاتها في قضية أخرى إحالة أوراق 884 متهما من بينهم محمد بديع إلى المفتي وينتظر أن تصدر حكمها بعد قرار الإحالة أواخر الشهر الجاري.

وتجدر الإشارة إلى أن رأي مفتي الجمهورية الذي تحال إليه هذه القضايا يعد رأيا اختياريا يجوز أن تأخذ به المحكمه أو تتجاهله.

المزيد حول هذه القصة