مسلحون يستهدفون قوات الجيش اليمني في الضالع

مصدر الصورة Reuters
Image caption لم يسفر الهجوم عن ضحايا في صفوف القوات اليمنية

فجر مسلحون عربة للجيش اليمني في حي سناح بمحافظة الضالع، جنوبي البلد، دون أن يسفر الهجوم عن ضحايا.

في غضون هذا، تمكن أفراد من الكتيبة 33 التابعة للجيش من تفكيك أجهزة متفجرة أخرى بالمكان نفسه.

وأفادت مصادر أمنية بأن مسلحين ثبتوا المتفجرات ولاذوا بالفرار.

وفي تطور آخر، نشبت اشتباكات بين أفراد الكتيبة 33 ومسلحين مجهولين في سوق وسط حي سناح.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم، الذي يشبه الهجمات التي يشنها مسلحو تنظيم القاعدة.

وفي محافظة شبوة، فككك الجيش سيارتين ملغومتين كانتا مهيأتين لتدمير محطة للكهرباء ومنشآت عسكرية وحكومية أخرى، بحسب مسؤولين.

وعثر الجنود في السيارتين على 7 صواريخ و6 قذائف هاون و5 قذائف مدفعية، وكميات من الديناميت، و6 عبوات غاز، حسبما أورد موقع وزارة الدفاع على الانترنت.

وأضاف الموقع أن الجيش دمر سيارة ثالثة في اشتباك أدى إلى مقتل مسلحين كانوا يستقلونها.

وفي تطور منفصل، أفاد مصدر بأن وزارة الإعلام أغلقت قناة "اليمن اليوم" التلفزيونية، بعد اتهامات بـ"التحريض على اضطرابات" شهدتها العاصمة صنعاء يوم 11 يونيو/ حزيران.

وقال مدير القناة، محمد العميسي، إن جنودا من الحرس الجمهوري اقتحموا مقر القناة في منتصف النهار واحتجزوا تجهيزات البث، وغادروا المكان، نافيا وقوع أي اعتداء على العاملين بالقناة.

المزيد حول هذه القصة