الحكومة المصرية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أدت الحكومة المصرية الجديدة اليمين الدستورية صباح الثلاثاء أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وكان رئيس الوزراء ابراهيم محلب انتهى من تشكيل حكومته مساء امس ضمت 13 وزيرا جديدا من اجمالي 34 وزيرا.

واحتفظ وزيرا الدفاع والداخلية بمنصبيهما في التشكيل الجديد,

وقد تم الغاء حقيبتي الاعلام والتنمية الادارية واستحدثت وزارة التطوير الحضرى وتولتها وزير البيئة في الحكومة السابقة وهي واحدة من بين اربع سيدات تولين حقائب وزارية في التشكيل الجديد ، وهو نفس عددهن في الحكومة السابقة.

وقد اسندت ادارة شؤون الاعلام مؤقتا الى رئيس اتحاد الاذاعة والتلفزيون الحالي لحين تشكيل مجلس وطني للاعلام طبقا لبنود الدستور الجديد.

كما كان من ابرز ملامح التشكيل الوزاري الجديد تغيير وزير الخارجية لينصرف نبيل فهمي ويحل محله سامح شكري سفير مصر السابق لدى واشنطن وجاء ذلك على خلاف توقعات باستمرار فهمي في موقعه.

وينتظر ان تستمر الحكومة الجديدة في اداء مهامها الى حين انتخاب مجلس النواب المقبل وهو الاستحقاق الثالث في خارطة الطريق المعلنة بعد عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي في يوليو/ تموز الماضي.

وكان الاستحقاق الاول اعتماد دستور 2014 في يناير كانون الماضي والثاني هو الاستحقاق الرئاسي.

وطبقا لتعديلات ادخلت على خارطة الطريق تبدأ اجراءات انتخاب البرلمان في غضون شهرين من تولي الرئيس المنتخب مهام منصبه ويتوقع ان تجرى الانتخابات خلال نحو اربعة او خمسة اشهر من الان طبقا لبعض التقديرات.

وطبقا للدستور الجديد يختار المجلس الاعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع ولا يعزله الرئيس لكنه ينصرف مع باقي الوزراء في حال سحب الثفة من الحكومة او تقديمها استقالتها. وقد احتفظ وزير الدفاع والداخلية بمنصبيها من بين عشرين وزيرا بقوا في مواقعهم.

المزيد حول هذه القصة