هجوم اسرائيلي على سوريا يؤدي الى مقتل 10 جنود على الأقل

israel tank مصدر الصورة AP
Image caption قالت اسرائيل انها استهدفت تسعة مواقع سوريه بالهجوم

قتلت القوات الاسرائيلية عشرة جنود سوريين على الأقل في غارات اسرائيلية على تسعة مواقع الجيش السوري. يأتي هذا الهجوم بعد يوم واحد من اعلان اسرائيل أنها تعرضت لهجوم من داخل سوريا أدى الى مقتل صبي في مرتفعات الجولان.

وشاركت الدبابات والطائرات الاسرائيلية في الهجوم على المواقع السورية.

وقال متحدث اسرائيلي إن الجيش الاسرائيلي استهدف تسعة مواقع داخل سوريا يوم الاثنين ووجه لها ضربات مباشرة. ولم تعلق الحكومة السورية على الهجوم.

وقال الجيش الاسرائيلي إن الهجوم جاء ردا على قذيفة اطلقت في اليوم السابق من الجانب السوري واصابت فنطاسا للماء كان يقوده محمد قرقرة وهو صبي في الثالثة عشر من عمره.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري المعارض للحكومة السورية ومقره لندن إن " الهجمات الاسرائيلية أدت الى تدمير دبابتين سوريتين وبطاريتين للصواريخ ومقر قيادة اللواء 90 في الجيش السوري. وإن عشرة من الجنود السوريين على الأقل لقوا مصرعهم."

وقد اتسع نطاق الصراع المستمر منذ ثلاث سنوات بين القوات الحكومية السورية والمسلحين الذين يسعون لإسقاط النظام ليصل الى دول مجاورة ويسبب توترا في المنطقة.

مصدر الصورة Getty
Image caption احتلت اسرائيل هضبة الجولان السورية بعد حرب عام 1967 وضمتها اليها

واحتلت اسرائيل هضبة الجولان منذ عام 1967 وضمتها اليها وهو أمر غير معترف به دوليا.

وعلى الرغم من أن الجيش السوري موجود في بعض النقاط في الجولان إلا أن المتمردين المسلحين، وبينهم جماعات معادية لإسرائيل، يسيطرون على نقاطا أخرى في المنطقة.

وتتساقط أحيانا قذائف المدفعية من داخل سوريا عبر الحدود التي فرضتها اسرائيل على هضبة الجولان. وتقوم اسرائيل بالرد عليها بشكل محدود، الا ان الرد الاسرائيلي هذه المرة كان اقوى بكثير مما سبق.

ووصف المتحدث الاسرائيلي الحادث بالأخطر على الحدود السورية الاسرائيلية منذ بداية الصراع في سورية.

وخلال الأعوام الثلاث الماضية قصفت القوات الاسرائيلية أهدافا داخل سورية زعمت انها شحنات اسلحة سورية كانت في طريقها الى حزب الله في لبنان.

المزيد حول هذه القصة