العراق: المالكي يؤكد قصف طائرات سورية مواقع لمسلحي "داعش" على الحدود

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أكد رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، لبي بي سي أن سوريا نفذت غارات جوية ضد مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) بالقرب من الحدود العراقية الأسبوع الماضي.

وأوضح المالكي في تصريح لـ بي بي سي أن مقاتلات سورية قصفت مواقع للمسلحين بالقرب من بلدة القائم الحدودية يوم الثلاثاء، لكنه أشار إلى أن الضربة وجهت الى نقطة على الجانب السوري من الحدود.

وبالرغم من أن العراق لم يطلب شن الغارات، كما جاء في تصريح المالكي، فإن بغداد "رحبت" بمثل هذه الهجمات ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش).

وتبذل القوات العراقية جهدا كبيرا لصد تقدم المسلحين المتشددين من الشمال والغرب، وتفيد تقارير بأنها تتلقى دعما من ايران على الجانب الشرقي من البلاد.

لكن الولايات المتحدة، وهي أيضا من حلفاء العراق، تشدد على أن مسلحي داعش يجب أن توقفهم القوات العراقية فقط.

طائرات روسية

وقال المالكي لبي بي سي، في أول مقابلة له مع إذاعة عالمية منذ بدء الأزمة، إن العراق اشترى طائرات مستخدمة من طراز سوخوي من كل من روسيا وبيلاروس (روسيا البيضاء).

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقال إن هذه الطائرات ستنفذ مهمات خلال الأيام القليلة القادمة. وأضاف أن الولايات المتحدة تواصل تأخير بيع طائرات أف - 16 للعراق.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد بحث الأزمة العراقية مع رئيس الوزراء العراقي هاتفيا يوم الجمعة الماضي، حسب موقع الكرملين على الإنترنت.

وأكد بوتين الدعم الكامل لجهود الحكومة العراقية للتخلص من "الإرهابيين" على الأرض العراقية، حسب الموقع، الذي لم يذكر أي تفاصيل.

تحركات دبلوماسية

وفي ظل المخاوف من تحول التمرد فى العراق الى صراع إقليمي أكبر، وصل وزير الخارجية البريطاني، وليم هيغ، الى بغداد لإجراء محادثات مع القادة السياسيين وغيرهم من الشخصيات.

وقال هيغ إن بريطانيا "كصديقة للعراق تعتقد ان الأولوية العاجلة يجب أن تولى لتشكيل حكومة شاملة تكسب الدعم من كل فئات الشعب العراقي وتعمل على وقف داعش".

أما وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، فقد قال في وقت سابق إن بلاده لم تطرح طلب تشكيل حكومة إنقاذ عراقية، وإنه لم يبحث ذلك أثناء محادثاته الأخيرة مع المسؤولين العراقيين في بغداد.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وجاء تصريح كيري بعد رفض رئيس الوزراء العراقي لدعوات تشكيل حكومة إنقاذ وطني.

واعتبر المالكي فكرة تشكيل حكومة إنقاذ وطني بمثابة "انقلاب على الدستور ومحاولة لإنهاء التجربة الديمقراطية" لأنها توقف العملية السياسية الجارية، لكنه أكد على ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية تعتمد على نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة.

وكان رئيس الوزراء السابق، اياد علاوي، قد اقترح تشكيل حكومة إنقاذ وطني.

ومن المقرر أن يزور وزير الخارجية الأمريكي المملكة العربية السعودية الجمعة لإجراء المزيد من المشاورات بشأن الأوضاع في العراق.

مصدر الصورة BBC World Service
مصدر الصورة BBC World Service

المزيد حول هذه القصة