أحمد بوختاله يمثل امام القضاء في واشنطن

مصدر الصورة AP

مثل أحمد بوختاله الذي اختطفة القوات الامريكية من مدينة بنغازي الليبية أمام إحدى المحاكم الامريكية في العاصمة واشنطن.

ومثل بوختالة أمام هيئة المحكمة وسط حراسة مشددة حيث نفى مشاركته في الهجوم على مقر القنصلية الامريكية في المدينة.

وكانت عناصر من القوات الخاصة الامريكية قد اختطفت بوختالة من بنغازي في الثامن عشر من الشهر الجاري لاتهامه بالتورط في الهجوم على القنصلية الامريكية في بنغازي في 2012.

وكان الهجوم الذي وقع على القنصلية الامريكية قد تسبب في مقتل السفير الامريكي كريس ستيفنز مختنقا كما لقي 3 اخرون مصرعهم.

وكانت الحكومة الليبية قد احتجت على اختطاف بوختاله من اراضيها.

من جانبها أكدت الولايات المتحدة انها أعلمت مجلس الأمن في الأمم المتحدة بأنها "اعتقلت مشتبه به" اساسي في الهجوم الدامي على قنصليتها لأن المحققين الامريكيين على ثقة بأنه كان يخطط لمزيد من الاعتداءات ضد الأمريكيين.

وقالت السفيرة الامريكية سامنتا باور في رسالة الى مجلس الأمن انه "كان من الضروري اعتقال بوختالة لمنع شن اي اعتداءات مسلحة على بلادها، مضيفة أن العملية نفذت في إطار حق بلادها بالدفاع عن نفسها".

وتم احتجاز بوختاله عدة ايام على ظهر بارجة حربية أمريكية كانت تتمركز في البحر الابيض المتوسط قبل نقله الى الاراضي الامريكية.

المزيد حول هذه القصة