السعودية "تنشر 30 ألف جندي" على حدودها مع العراق

نشرت السعودية 30 ألف جندي على حدودها مع العراق بعد انسحاب الجنود العراقيين من المنطقة، بحسب ما نقلته وكالة رويترز للأنباء عن قناة العربية التلفزيونية.

وتشترك السعودية مع العراق في حدود تمتد إلى نحو 800 كيلومتر، حيث استولى المقاتلون الإسلاميون المتشددون وغيرهم من الجماعات السنية على عدد من المدن والبلدات في شمال البلاد في عملية عسكرية خاطفة الشهر الماضي.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) الخميس إن الملك عبدالله بن عبد العزيز أمر باتخاذ كافة التدابير اللازمة لحماية المملكة من أي "تهديدات إرهابية" محتملة.

وأوردت قناة العربية على موقعها الإلكتروني أن الجنود السعوديين انتشروا في المنطقة الحدودية بعد أن هجرت القوات العراقية مواقعها هناك، تاركة المنطقة الحدودية مع السعودية وسوريا بدون حراسة.

ولكن المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن نفى أن تكون القوات العراقية المتمركزة في المناطق الحدودية مع المملكة العربية السعودية قد انسحبت من مواقعها.

وقال ما حدث هو أن ثلاثة جنود فقط من الفرقة الرابعة هربوا من مواقعهم.

وأكد أن كل الفرقة الخامسة ما زالت في مواقعها الممتدة على الحدود مع السعودية.

وكانت العربية قد قالت إنها حصلت على شريط فيديو يظهر نحو 2500 جندي عراقي في منطقة صحراوية إلى الشرق من مدينة كربلاء العراقية بعدما انسحبوا من مواقعهم على الحدود.

ويظهر في شريط الفيديو الذي بثته (العربية) ضابط يقول إن الجنود العراقيين تلقوا أوامر بترك مواقعهم دون إعطائهم تبريرا لهذه الخطوة.

Image caption الجنود العراقيون على الحدود مع السعودية قيل إنهم تركوا مواقعهم.

المزيد حول هذه القصة