الاضطرابات في البحرين: مقتل رجل شرطة في "تفجير إرهابي" جنوب العاصمة

مصدر الصورة AFP
Image caption يطالب الشيعة في البحرين بإصلاحات ودور أكبر في الحكم.

أعلنت وزارة الداخلية البحرينية مقتل ضابط شرطة في عملية تفجير وصفتها بالإرهابية.

وقال اللواء طارق الحسن، قائد الامن الوطني البحريني في بيان رسمي إن الضابط ويدعى محمود فريد، لفظ أنفاسه الأخيرة فجر السبت بعد إصابته بجروح في "عمل إرهابي" وقع في قرية العكر الشرقية جنوبي العاصمة المنامة.

وقالت الوزارة في تغريدة على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، إن الهجوم، الذي وقع الجمعة، كان عبارة عن انفجار قنبلة.

وهذا أحدث تفجير في سلسلة هجمات على قوات الأمن في البحرين.

ولم تعلن أية جهة المسؤولية عن تنفيذه.

وتشهد مملكة البحرين أعمال عنف ومظاهرات بعد مرور ثلاثة سنوات على إخماد السلطات لاحتجاجات قادها الشيعة للمطالبة بإصلاحات ودور أكبر في الحكومة التي يقودها السنة.

وتتهم السلطات البحرينية جماعات شيعية، تقول إن لها صلات بإيران، بشن هجمات على قوات الأمن. وتنفي إيران الاتهامات البحرينية الرسمية بالضلوع في الأحداث في البحرين.

ووقع في مارس آذار الماضي واحد من أشد الهجمات دموية في الأشهر القليلة الماضية حين قتل ثلاثة رجال شرطة في انفجار قنبلة محلية الصنع جرى تفجيرها عن بعد.

وقتل رجلان وأصيب ثالث في انفجار سيارة ملغومة في 19 أبريل/ نيسان الماضي في قرية ذات الأغلبية الشيعية.

المزيد حول هذه القصة