واشنطن تحذر من توسع الصراع في ليبيا

مصدر الصورة AP
Image caption تسود ليبيا حالة من عدم الاستقرار والانفلات الامني

حذرت الولايات المتحدة السبت من ان الصراع الدائر في ليبيا قد "يتوسع ويعم البلاد بأسرها"، وحثت على سرعة التئام البرلمان الليبي الجديد.

كما دعت جين ساكي الناطقة باسم وزارة الخارجية الامريكية اللبيببن على الامتناع عن عرقلة جهود صياغة الدستور الجديد، وذلك على خلفية الانفلات الامني المتصاعد في البلاد.

وقالت ساكي في تصريح "تشعر الولايات المتحدة بقلق عميق ازاء العنف المستشري في ليبيا والمواقف التي قد تؤدي الى انتشار المواجهات في تلك البلاد."

واضافت "نؤكد دعمنا لعملية التحول الديمقراطي في ليبيا، ونحث على سرعة التئام مجلس النواب الجديد في اقرب وقت ممكن."

وقالت "نؤكد على الدور الحيوي الذي يقوم به مجلس صياغة الدستور الليبي في سبيل بناء البلد الجديد الذي ضحى من اجله الليبيون خلال الثورة. يجب ان يسمح للمجلس باداء وادبه دون تدخل او عنف."

وكانت مفوضية الانتخابات الليبية قد ابطلت نتائج التصويت في 24 دائرة انتخابية بسبب التزوير الذي شاب عملية التصويت فيها في الانتخابات النيابية التي اجريت في الشهر الماضي.

ومن المقرر ان تنشر نتائج الانتخابات النهائية في العشرين من الشهر الحالي، ولكنها لن تشمل الا 184 من مقاعد البرلمان، فيما ستعاد الانتخابات بالنسبة للمقاعد الـ 16 المتبقية في موعد لاحق.

المزيد حول هذه القصة