مصر: القبض على عبدالله مرسي نجل الرئيس المعزول داخل قطار متجه للصعيد

مصدر الصورة AP
Image caption لم يكن عبد الله مرسي، الأول من اليمين في الصورة، حاضرا أثناء النطق بالحكم في القضية

أفادت مصادر أمنية مصرية بأن السلطات ألقت القبض على عبد الله مرسي، نجل الرئيس المعزول محمد مرسي، المدان في قضية "حيازة مخدر الحشيش" داخل أحد القطارات المتجهة إلى صعيد مصر في ساعة مبكرة من صباح الجمعة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية نقلا عن مسؤولين قولهم إن عبد الله مرسي، البالغ من العمر 19 عاما وتعتبره السلطات هاربا، ألقي القبض عليه أثناء صعوده إلى قطار متجه إلى صعيد مصر.

وكانت محكمة مصرية قضت في الثاني من يوليو / تموز الجاري بسجن عبد الله مرسي، وأحد أصدقائه، عام واحد وتغريمه 10 آلاف جنيه مصري بعد إدانته في قضية حيازة مخدر الحشيش.

ولم يكن عبد الله مرسي حاضرا أثناء النطق بالحكم الصادر عن محكمة بنها في محافظة القليوبية بدلتا النيل.

وكان محامي مرسي قال انذاك إن القضية مفبركة بينما اعتبر أسامة مرسي الشقيق الأكبر لعبد الله القضية محاولة لتشويه سمعة العائلة.

وكانت وسائل إعلام مصرية ذكرت في مارس / اذار الماضي أن "الشرطة ضبطت عبدالله مرسي الذي كان قادما من محافظة الشرقية وبصحبته أحد أصدقائه متجهًا إلى منزله بالتجمع الخامس وخلال سيرهما بمنطقة العبور تمكن رجال الأمن من ضبطهما فى أحد الأكمنة على الطريق، حيث عثر بحوزتهما على سجارتين مخلوطتين بالحشيش".

يذكر أن الجيش المصري عزل محمد مرسي، أول رئيس منتخب في انتخابات ديمقراطية بعد ثورة 25 يناير/كانون الثاني عام 2011، وعين رئيسا وحكومة مؤقتين.

وجاء تدخل الجيش في الثالث من يوليو/ تموز الماضي بعد مظاهرات شعبية حاشدة ضد سياسات مرسي.

ومنذ عزل مرسي قامت السلطات المصرية باعتقال الآلاف من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين، بالإضافة إلى عشرات الناشطين الذين لعبوا دورا بارزا في الاحتجاجات ضد مبارك ومرسي.

ويحاكم مرسي وعدد كبير من قيادات جماعة الاخوان المسلمين في قضايا عدة بتهم مختلفة من بينها التحريض على القتل والعنف والتخابر مع جهات أجنبية وهي التهم التي تصل عقوبتها إلى الإعدام.

المزيد حول هذه القصة