تنظيم "الدولة الإسلامية" يعلن سيطرته على قاعدة عسكرية استراتيجية في سوريا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أعلن مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية" سيطرتهم على قاعدة عسكرية كبيرة في ضواحي مدينة الرقة، شمال شرقي سوريا.

ولم يؤكد الجيش السوري هذه المزاعم، لكنه أعلن أنه يستعد لشن هجوم مضاد.

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" نقلت عن مصادر حكومية قولها إن "وحدة من القوات المسلحة المدافعة عن معسكر الفرقة 17 في الرقة أنهت بنجاح عملية إعادة تجميع استعدادا لمواجهة المجموعات الإرهابية المسلحة في محيط الرقة" حسبما ذكر مراسل بي بي سي في دمشق عساف عبود.

وأفادت حسابات بموقع تويتر مرتبطة بالتنظيم بأن القاعدة التابعة للفرقة السابعة عشرة بالجيش السوري وقعت بأكملها في أيدي المقاتلين خلال الليل.

مصدر الصورة Reuters
Image caption أعلن التنظيم قيام "خلافة إسلامية"

وبث التنظيم صورا لجنود سوريين يتم قطع رؤوسهم في أعقاب المعركة.

وتعد هذه القاعدة إحدى أكبر القواعد العسكرية في شمال شرقي سوريا.

ويقول مراسل لبي بي سي إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية سيعثرون بداخلها على الكثير من الأسلحة والذخائر.

ومنذ يونيو/ حزيران، سيطر مقاتلو التنظيم على مساحات شاسعة من الأراضي على جانبي الحدود بين العراق وسوريا، حيث أعلنوا قيام "خلافة إسلامية".

المزيد حول هذه القصة