السعودية تسجن 4 مواطنين لسعيهم للقتال في سوريا

مصدر الصورة Reuters
Image caption يشارك بضع مئات من السعوديين في القتال الدائر في سوريا

قضت محكمة سعودية على 4 من المواطنين بالسجن مدد متفاوتة بعدما ادانتهم بالانضمام إلى الفصائل المقاتلة في سوريا أو محاولة الانضمام إليها.

وأوضحت وسائل الإعلام السعودية أن اثنين من المدانين سافرا إلى اليمن ومن هناك اتجها إلى تركيا بجوازين مزورين بهدف الانضمام إلى مجموعات مسلحة تقاتل النظام السوري.

ولم يتضح إن كان المدانان قد سلما نفسيهما إلى السلطات السعودية بعد ذلك، وهو احتمال يفسر طبيعة الأحكام المخففة التي صدرت ضدهما وهي 4 أشهر بالنسبة إلى الشخصين الأخرين والذين حكم عليهما بالسجن سنتين وعشرة أشهر.

وكان الملك السعودي، عبد الله بن عبد العزيز، أصدر في شهر فبراير/شباط الماضي أمرا ملكيا يقضي بسجن السعوديين المشاركين في القتال بالخارج لمدة قد تصل إلى عشرين سنة وذلك في محاولة لردع الشباب السعودي عن الانضمام الى "الجهاديين".

وتمكن الشخصان الآخران من الوصول إلى سوريا لكنهما سلما نفسيها لاحقا إلى السلطات السعودية بعدما صدما بسبب تبني بعض المجموعات المسلحة في سوريا إيدلوجيات متشددة، حسب وسائل اعلام محلية.

ولا تتوافر أرقام رسمية دقيقة بشأن السعوديين الذين يقاتلون مع المجموعات المسلحة في سوريا، لكن التقديرات تشير إلى أن أعدادهم تقدر ببضع مئات.

وحضت السلطات السعودية مواطنيها الراغبين في إعلان "توبتهم" على تسليم أنفسهم إلى السفارات السعودية في الخارج، قائلة إنها ستعمل على ترحيلهم إلى بلدهم ولم شملهم مع اسرهم.

المزيد حول هذه القصة