الإعلان عن الشركة الفائزة بوضع مخطط تنمية قناة السويس

suez
Image caption يتوقع اقتصاديون أن يسهم المشروع فى تنمية مدن قناة السويس.

فازت شركة دار الهندسة (شاعر ومشاركوه) المسجلة بالبحرين بالتحالف مع دار الهندسة مصر بوضع المخطط العام لمشروع تنمية قناة السويس، حسبما قال مهاب ممش رئيس هيئة قناة السويس.

وشركة دار الهندسة (شاعر ومشاركوه) هي شركة هندسية دولية في مجال إدارة المشاريع والإشراف والاستشارات، وعضو مؤسس لمجموعة دار، تأسست في بيروت عام 1956 ومسجلة في البحرين، ولها فرع في مصر.

وتأمل مصر في تحويل ضفتي قناة السويس - أحد أهم الممرات الملاحية في العالم - إلى مركز تجاري وصناعي عالمي، أملا في جني مليارات الدولارات ومعالجة أزمة البطالة المتفاقمة.

وكانت مصر قد أعلنت في يناير/كانون الثاني الماضي عن فوز 14 تحالفا استشاريا بشراء كراسة شروط مشروع تنمية إقليم قناة السويس، لإعداد المخطط العام للمشروع.

وتهدف الخطة إلى تحويل الممر - الذي يمتد بطول القناة البالغ نحو 160 كيلومترا - من مساحات صحراوية جرداء في الغالب إلى منطقة اقتصادية عالمية كبرى.

ويتضمن مشروع تنمية القناة إقامة محطات لتداول الحاويات والبضائع العامة، والصب الجاف ومحطات تموين السفن بالوقود، بالإضافة إلى منطقة للخدمات اللوجستية، ومنشآت سياحية، وساحات انتظار وخدمات تخزين وغيرها من الخدمات.

والجيش شريك في دار الهندسة مصر، من خلال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وقناة السويس هي أقصر ممر ملاحي بين أوروبا وآسيا، وتدر نحو خمسة مليارات دولار سنويا إيرادات، مما يجعلها مصدرا حيويا للعملة الصعبة لمصر التي تعاني من تراجع السياحة والاستثمار الأجنبي منذ انتفاضة 2011.

المزيد حول هذه القصة